بنك الخليج يربح 30,6 مليون دينار خلال 2011 ويوصي بتوزيع 5% منحة

حقق بنك الخليج ارباحا بلغت 30,620 مليون دينار خلال السنة المنتهية في 31-12-2011 بما يعادل 12 فلسا للسهم خلال نفس الفترة.

وكان البنك حقق ارباحا خلال نفس الفترة من العام 2010 بلغت 19 مليون دينار بواقع 8 فلس للسهم الواحد مما يوضح ان هناك ارتفاعا ملحوظا في ارباح بنك الخليج.

وأوصى مجلس ادارة البنك باجراء التوزيعات التالية عن السنة المالية المنتهية في 31-12-2011، للمساهمين المسجلين بسجلات البنك بتاريخ انعقاد الجمعية العمومية وهي توزيع أسهم منحة 5% من رأس المال المدفوع 5 سهم لكل 100 سهم علما بأن هذه التوصية تخضع لموافقة الجمعية العمومية للبنك والجهات المختصة.

وقال بنك الخليج في بيان صحافي اليوم ان اجمالي اصول البنك بلغ 4.78 مليار دينار في نهاية ديسمبر الماضي بينما بلغ حجم الودائع نحو 4.1 مليار دينار وارتفع إجمالي حقوق المساهمين ليبلغ 3.430 مليون دينار.
ونقل البيان عن رئيس مجلس ادارة البنك علي البدر قوله ان مجموعة الخزينة في البنك حافظت على ريادتها في سوق تبادل العملات الأجنبية وقامت بدور بارز في نمو قاعدة ودائع العملاء حيث شهدت ودائع العملاء نموا بواقع 4 في المئة لتبلغ 4.1 مليار دينار بينما ازدادت محفظة القروض بأكثر من 7 في المئة.
واضاف البدر أن بنك الخليج استكمل العام الماضي خطته الاستراتيجية التي طرحها عام 2010 والهادفة إلى بناء ميزانية قوية مع التركيز على المجالات الأساسية للعمل المصرفي وترسيخ قدرات البنك الادارية والفنية وتطوير الأنظمة الداخلية في مجال مراقبة المخاطر والارتقاء بالخطط التسويقية لدى البنك كما تم وضع استراتيجية جديدة توسعية للبنك للسنوات الأربع المقبلة ولغاية 2015.
وعن مؤشرات الاداء الرئيسية للبنك قال البدر ان بنك الخليج كان الوحيد في المنطقة الذي تم رفع مرتبة تصنيفه الائتماني للمدى الطويل ونظرته المستقبلية في آن واحد خلال العام الماضي من قبل وكالة ستاندارد آند بورز للتصنيف الائتماني كما تم رفع مرتبة النظرة المستقبلية للبنك من (مستقر) إلى (إيجابي) الامر الذي يعكس قوة أدائه المالي والتحسن في جودة أصول البنك وفاعلية إستراتيجية العمل.

×