مصادر:حكومة دبي تنسحب من محادثات إعادة هيكلة ديون لمجموعة دبي

انسحبت حكومة دبي من محادثات بشأن إعادة هيكلة ديون بقيمة نحو عشرة مليارات دولار مستحقة على مجموعة دبي تاركة الشركة وهي إحدى وحدات دبي القابضة المملوكة لحاكم الإمارة تتعامل مباشرة مع الدائنين ومبددة الآمال في إنقاذ حكومي.

وكانت اللجنة المالية العليا لدبي التي أشرفت على الأوضاع المالية للإمارة خلال أزمة الديون في عام 2009 ويرأسها عم حاكم دبي تساعد مجموعة دبي على مواجهة مشكلات ديونها التي تسببت في عدم سداد مستحقات فائدة لأكثر من عام.

لكن أرسلت مجموعة دبي هذا الأسبوع خطابا إلى لجنة من البنوك الدائنة يتضمن إنتهاء مشاركة اللجنة في المفاوضات وان الحكومة لن تقدم دعما ماليا وذلك بحسب ما قاله مصدران اطلعا على الخطاب.

وقال أحد المصدرين "إذا ابتعدت الحكومة عن الطاولة فإن جميع الأشياء التي طلبناها ستكون مستحيلة لأن مجموعة دبي ليس لديها القدرة على إعطائنا أي شئ."

وقالت متحدثة باسم مجموعة دبي ان المجموعة لا تزال تجري مباحثات مع الدائنين وانها "ملتزمة تماما بالتوصل الى اتفاق إجماعي معقول لكل اصحاب المصلحة."

×