إجماع عالمي: ’الوطني’ أفضل بنك في الشرق الأوسط والأعلى تصنيفا من كافة وكالات التصنيف

كرس بنك الكويت الوطني صدارته في السوق المصرفية على الساحتين المحلية والإقليمية، محتفظا بأعلى تصنيف ائتماني بين كافة بنوك الشرق الأوسط بإجماع كافة وكالات التصنيف العالمية من جهة، ومتوجا كأفضل بنك في الشرق الأوسط بإجماع عالمي غير مسبوق للعام الثاني على التوالي من كبرى المؤسسات العالمية من جهة ثانية.

وقد احتفظ البنك الوطني بتصنيفاته الائتمانية الأعلى بين كافة بنوك الشرق الأوسط وشمال افريقيا بعدما ثبتت أكبر ثلاث وكالات تصنيف ائتماني في العالم "موديز" وفيتش" و"ستاندرد أند بورز" تصنيفات الوطني في الأجل الطويل عند "Aa3" و"AA-" و"A+"  على التوالي، فيما أجمعت ثلاثتها على النظرة المستقبلية المستقرة للبنك.

وفيما تقوم هذه الوكالات بمراجعة تصنيفات البنوك العالمية، فقد أجمعت ثلاثتها على أن تصنيفات الوطني تعكس قوة مؤشراته المالية وجودة أصوله المرتفعة وريادته في السوق المحلي، بالإضافة إلى رسملته القوية واستقرار جهاز إدارته وسمعته الممتازة.

من جهة ثانية، يحظى الوطني بإجماع عالمي غير مسبوق على اختياره أفضل بنك في الشرق الأوسط من قبل "ذي بانكر" و"يوروماني" و"جلوبال فاينانس"، وهو ما لم يسبق لأي مؤسسة مالية أن حققته في عامين متتاليين.

كما أكد الوطني خلال 2011 موقعه في قائمة "جلوبل فاينانس" لأكثر 50 بنكا أمانا في العالم للعام الرابع على التوالي.

كما أكد موقعه كأفضل بنك في تمويل التجارة في الكويت للعام الرابع على التوالي.

وللعام الثاني على التوالي، فاز بنك الكويت الوطني بجائزة أفضل مؤسسة في مجال علاقات المستثمرين في الكويت وذلك تقديرا لاعتماده أفضل الممارسات العالمية في هذا المجال وأعلى درجات الشفافية والحوكمة.

وينفرد الوطني على مستوى البنوك الخليجية بأكبر شبكة فروع خارجية ومكاتب تمثيل وشركات تابعة متواجدة في أهم عواصم المال والأعمال حول العالم.

كما يمتلك أكبر شبكة مصرفية في الكويت مع تجاوز عدد أجهزة السحب الآلي التابعة له الـ200 جهاز موزعة في كافة أنحاء الكويت، وتواجده عبر أكثر من 6000 نقطة بيع في البلاد، بالإضافة إلى شبكة فروعه المحلية البالغة 68 فرعا.

×