الوليد بن طلال يتقدم الاثرياء العرب والخرافي السادس وبوخمسين السابع

أصدرت آرابيان بيزنس قائمتها لأثرياء العرب لعام 2011، وقد ضمت خمسين اسما، من بينهم 19 اسما جديدا و18 اسما تراجع في تصنيفه و4 أسماء حافظت على ثروتها دون تغيير.

ويظهر جليا سيطرة الأثرياء السعوديين في القائمة، حيث جاء خمسة منهم في المراتب الخمسة الأولى.

وكعادته تصدر الأمير الوليد بن طلال على رأس القائمة للمرة الثامنة على التوالي – بحسب المجلة- بثروة قدرت بـ 21.30 مليار دولار وتلاه رجل الأعمال السعودي محمد الجابر وبعده عائلة العليان في المرتبة الثالثة.

وقالت آرابيان بيزنس إنّ الأثرياء الخمسين الواردة أسماؤهم في القائمة قد سجلوا ارتفاعا في ثرواتهم الشخصية بحوالي 5% خلال 2011، وأنّ القيمة الإجمالية لثرواتهم قد ارتفعت هذا العام إلى 257 مليار دولار مقارنة بـ 245 مليار دولار العام الماضي.

وأشارت المجلة إلى أنّ أكثر من ارتفعت ثرواتهم كانت عائلة البوخمسين من الكويت التي ارتفعت ثروتها بقرابة الضعف من 4 مليارات دولار إلى 7.25 مليار دولار هذا العام بحسب تقديرات آرابيان بيزنس، وتملك هذه العائلة مجموعة البوخمسين وحصصا في بنك الخليج الأول الإماراتي وبنك الكويت الدولي وبنك الخليج في مصر، إلى جانب نشاطات أخرى في قطاعات السياحة والنقل وغيرها.

وجاء ترتيب العشرة الاثرياء في الوطن العربي كما يوضحها الجدول التالي:

×