بنك الخليج يكشف عن خدمة متميزة للتجار

استضاف بنك الخليج مؤخرا حفلاً ضم نحو 200 من أصحاب المتاجر في فندق هوليداي إن السالمية للإعلان عن طرح حملته الجديدة لخدمة التجار.

تمنح هذه الحملة جميع التجار فرصة استرجاع العمولات المدفوعة على صفقاتهم التجارية لفترة تمتد لثلاثة أشهر اعتباراً من  1 نوفمبر وحتى 31 يناير 2012. ويهدف هذا العرض إلى تشجيع حركة الأعمال الجديدة عبر نقاط البيع وبوابات الدفع الإلكترونية، حيث يوفر بنك الخليج لأصحاب المتاجر دعماً على مدار الساعة والسبل لإجراء عدة معاملات في آن واحد ليتمكنوا من تحقيق ايرادات أكثر على بضائعهم في أسرع وقت ممكن. كما يستطيع التجار رصد مبيعاتهم اليومية وطلب المساعدة الفنية عبر شبكة الانترنت، مما يساعدهم على التحكم أكثر بأعمالهم وتوسيع نطاقها.

وبهذه المناسبة، صرح السيد/ علي شلبي - مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية في بنك الخليج، قائلاً: "هذه هي المرة الأولى التي نستضيف فيها تجارنا، وتعتبر بالفعل فرصة جيدة للقاء بهم بشكل غير رسمي ومشاركتهم بهذه التطورات المثيرة، حيث يلتزم بنك الخليج بمساعدة التجار الذين يتعامل معهم على زيادة عوائدهم من خلال التشجيع على استخدام نقاط البيع وبوابات الدفع الإلكترونية.  ويضّم بنك الخليج أحد أكبر فرق الدعم في الكويت كما يعتبر من ضمن المؤسسات المصرفية التي تقوم بإيداع حصيلة معاملات التجار في حساباتهم لسبعة أيام في الأسبوع، بما في ذلك العطل الرسمية وعطل نهاية الأسبوع.  ويحرص فريقنا على تقديم أرقى مستويات الخدمة للاستجابة إلى توقعات التجار وتطلعاتهم. آملين أن يساهم هذا العرض الجديد والمشوق في تشجيع التجار على زيادة مبيعاتهم على نحو آمن وفعال مع بنك الخليج."

وقد استمتع الحضور بأجواء من المرح والترفيه تضمنت عزفاً على الكمان تلاه كلمة ترحيبية قام بإلقائها السيد/ روجيه عبود- مساعد المدير العام للخدمات المصرفية الشخصية ثم قام السيد/ وليد الحويله- مدير أول الخدمات المصرفية الشخصية في بنك الخليج بإعطاء عرضاً موجزاً عن أحدث المنتجات والخدمات في البنك. هذا واختتم الحفل بسحب أجراه السيد/ علي شلبي على 18 جائزة مميزة تقدمة من شركة "الوطنية الدولية للعطلات"، و"وان بوكس أوفيس"، وفندق موفنبيك في المنطقة التجارية الحرة، ومطعم "جنغي سوشي"، ومجوهرات "جوي إلوكاس".

هذا، ويوفر بنك الخليج للتجار أحدث البوابات الإلكترونية لإدارة وضبط جميع الأمور المرتبطة بنقاط البيع وبوابات الدفع خلال 24 ساعة، وذلك بدءاً من طباعة تفاصيل معاملاتهم، مروراً بتركيب واستبدال نقاط البيع، انتهاءً بتقديم المطالبات وطلبات استرداد المبالغ على المعاملات التجارية.

بالإضافة إلى ذلك، تبنّى بنك الخليج مؤخراً تقنية "3D Secure" ثلاثية الأبعاد التي تعتبر من أكثر تقنيات الدفع عبر شبكة الانترنت أماناً ومصداقية وذلك ليتمكن العملاء من شراء منتجات التجار بكل سهولة وأمان.