الوطني يحصد جائزة "روّاد التوطين" من وزراء العمل لدول الخليجي

حصد بنك الكويت الوطني جائزة "روّاد التوطين" من مجلس وزراء العمل لدول مجلس التعاون الخليجي خلال الحفل الذي أُقيم على هامش اجتماعاتهم الأخيرة في أبوظبي، وذلك تقديرًا لدوره الريادي في توفير فرص العمل للشباب الكويتي وطرح العديد من البرامج التدريبية لتطويرهم وتنمية قدراتهم.

وقد تسلم رئيس مجموعة الموارد البشرية لدى بنك الكويت الوطني عماد العبلاني الجائزة معربًا عن اعتزازه بأن يتم اختيار بنك الكويت الوطني لنيل جائزة  "روّاد التوطين"، الأمر الذي يشكل تأكيدًا جديدًا على تميز الوطني وريادته في مجال توطين الوظائف وبناء طاقات قيادية جديدة، حيث يضع بنك الكويت الوطني التنمية المستدامة للموارد والكوادر البشرية في مقدمة أولوياته بوصفها هدفًا استراتيجيًا للنهوض بمسؤولياته الوطنية.

وقال العبلاني أن البنك الوطني يهدف إلى استقطاب الشباب من ذوي الكفاءات والخبرات للعمل في القطاع الخاص وتوفير فرص وظيفية ملائمة تتيح لهم الترقية والتقدم، علاوة على فتح آفاق وظيفية أمام العديد من الشباب وتحريك دوافعهم نحو التقدم والتطور.

وأضاف العبلاني "نحن نفخر بأن الكفاءات الكويتية الشابة تلقى الدعم الكامل والمستمر من قبل إدارة البنك العليا والتي أخذت على عاتقها تنمية الثروة البشرية، التي تشكل القوة الحقيقية التي يتسلح بها الوطني في ريادته للسوق المصرفية في المنطقة".

ويأتي هذا التكريم تتويجا لسياسة بنك الكويت الوطني في توظيف الشباب الكويتي وتطويره. وإيمانًا منه بأهمية تنمية الكوادر البشرية لديه، فقد قام البنك الوطني بتنظيم تقديم دورات متقدمة للمعنيين الجدد عن طريق التحاقهم ببرنامج أكاديمية الوطني يتلقون خلالها دورات تدريبية متخصصة في العلوم المصرفية والقيادة والتخطيط، مما يؤهلهم للانضمام لاحقًا ببرامج تدريبية عليا يقدمها الوطني للموظفين الفائقين والمتميزين من حيث الأداء .

×