اوكرانيا تعرض فرصا ومشاريع على الكويت حجمها15 مليار دولار

أعرب رئيس الوكالة الحكومية للاستثمار وادارة المشاريع في اوكرانيا فلاديسلاف كاسكف عن تطلع بلاده الى اجتذاب الاستثمارات الاجنبية المباشرة الى اوكرانيا وخصوصا من قبل الكويت ورجال الاعمال الكويتيين.

وقال كاسكف في كلمته أمام غرفة تجارة وصناعة الكويت اليوم ان حجم المشاريع التي يعرضها الجانب الاوكراني على رجال الاعمال الكويتيين وغرفة التجارة يقدر حجمها بنحو 15 مليار دولار امريكي في مجالات المشاريع الوطنية والبنية الاساسية والمشاريع الصغيرة والمتوسطة.

واضاف ان بلاده تعرض على رجال الاعمال الكويتيين فرصا استثمارية قل نظيرها "حيث تعرض الوكالة العامة لادارة المشاريع الوطنية والاستثمارات ثلاثة مشاريع رئيسية بالتوزاي للاستثمار في اوكرانيا تستهدف تحسين الصورة الاستثمارية واجتذاب الاستثمارات الاجنبية المباشرة".

وأوضح أن بلاده حققت مؤشرات متقدمة في نمو الناتج المحلي الإجمالي في أوروبا خلال السنوات العشر الاخيرة نتيجة الظروف الخارجية المواتية وزيادة الطلب في السوق الداخلي ومؤشرات الاقتصاد الكلي.

واستعرض اجراءات تنشيط الاقتصاد والمشاريع المطروحة للاستثمار في بلاده بغية تحقيق الهدف الحيوي والمهم بزيادة حجم الاستثمارات الى 72 مليار دولار "اذ تعتبر الوكالة نفسها جزءا من استراتيجية وضع صورة أوكرانيا على المستوى العالمي للتفاعل بين المستثمرين والتمثيل العالي الجودة في السوق الدولي".

وذكر أن بلاده التي تعد احدى الدول التي يندرج اقتصادها ضمن "اقتصاد السوق الانتقالي" تتمتع بفرص استثمارية متعددة وحققت المؤشر الأعلى لنمو الناتج المحلي الاجمالي في أوروبا خلال السنوات العشر الأخيرة ومؤشرات الاقتصاد الكلي الأكيدة.

وبين كاسكف أن اوكرانيا تأتي في المركز الرابع عالميا من حيث نسبة التعليم والخامس من حيث عدد المتخصصين بذوي شهادات تكنولوجيا المعلومات في المجال الفكري الى جانب سوق العمل الارخص بكثير منها في البلدان الأوروبية والأيدي العاملة الماهرة والمتعلمة.

وقال ان لبلاده ميزة ايضا هي قدرتها في المجال الزراعي حيث تمتلك ثلث ثروات التربة السوداء في العالم وفي الوقت نفسه 56 في المئة من الأراضي فيها مناسبة لاستخدامها في اغراض زراعية.

وذكر ان السوق الاوكراني يعد سوقا استهلاكيا يتطور بشكل ديناميكي "وتكشف الخطوات المباشرة لبلادنا عن نيتها اجتذاب المستثمرين الى هذا السوق ومساعدتهم لا سيما من خلال سلسلة من المبادرات التشريعية".

وعن الفرص التي تتيحها اوكرانيا للمستثمرين اشار كاسكف الى فرصة شراء الأعمال التجارية والعقارات أو أي نوع آخر من الملكية (عدا الأراضي المستعملة للأغراض الزراعية) وتبسيط وتقليل المتطلبات الضريبية فضلا عن امكانية المستثمر بمقتضى نظام الضرائب الجديد فرصة التقدم بالطلب الالكتروني لاسترداد ضريبة القيمة المضافة اضافة الى تخفيف متطلبات الحد الأدنى لرأس المال للشركات.

وحول عمل الوكالة العامة لادارة المشاريع الوطنية والاستثمارات لأوكرانيا أوضح انها الجهاز التنفيذي المركزي المعني بتنفيذ سياسة الدولة في مجال النشاط الاستثماري وادارة المشاريع الوطنية (المشاريع الاستراتيجية التي تحقق تنمية الفروع الأساسية للاقتصاد الأوكراني).

من جانبه رحب عضو مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة الكويت طارق المطوع بالوفد الاوكراني الضيف معبرا عن سعادته باهتمام الحكومة الأوكرانية باستقطاب المستثمرين الكويتيين من خلال نشاطهم المستمر مع الغرفة في تنظيم مثل هذه الوفود الاقتصادية.

ونوه المطوع بالدور الذي تقوم به سفارة أوكرانيا لدى الكويت في هذا الصدد مبديا استعداد الغرفة الدائم لترتيب مثل تلك اللقاءات التي تعتبر ادارة فاعلة في توطيد العلاقة الاقتصادية بين البلدين الصديقين.

ويضم الوفد الاوكراني الزائر عشرة ممثلين عن كبرى الشركات الأوكرانية العاملة في مجال الاستثمار والبنوك والتجارة العامة والسياحة.

حضر اللقاء السفير الاوكراني لدى البلاد فلاديمير تولكاش واعضاء الوفد الضيف اضافة الى ممثلي عدد من الشركات الكويتية المهتمة في مجال الاستثمار والتعامل التجاري مع اوكرانيا.