"زين" تربح 208.5 مليون دينار في 9 أشهر

توقعت مصادر أن يكشف مجلس ادارة "زين" اليوم عن أرباح قياسية واستثنائية بعد اعتمادها، وقدرت المصادر النتائج الأولية الجاهزة للمناقشة بأنها تبلغ 208.5 ملايين دينار، أي ما يناهز 750 مليون دولار أميركي.

وقالت صحيفة القبس ان ربحية سهم «زين» عن فترة الأشهر التسعة تتخطى 52 فلساً تقريباً، علماً بأن حجم الأرباح للفترة المقابلة من عام 2010 كانت تقدر بنحو 712 مليون دولار أميركي، أي ما يعادل 197.7 على أساس سعر صرف الدينار الحالي مقابل الدولار أمس، والبالغ 275.300 فلساً للدولار الواحد، في حين أن ربحية الربع الثالث 2011 فقط لمجموعة زين نحو 17 فلساً للسهم الواحد.

وتعكس هذه النتائج حجم نمو لفترة 2011 المنتهية آخر سبتمبر الماضي، وبواقع %5.3، حيث تلفت مصادر مراقبة الى أن هذه الأرباح في ظل الأزمة المالية الحالية، والكساد الذي يلف اقتصادات عالمية، ومقارنة مع شركات عالمية أخرى تراجعت أرباحها.. تعتبر نتائج قياسية.

وتكشف مصادر مطلعة أنه بنهاية الربع الرابع من العام الحالي ستناهز أرباح زين عن العام بأكمله المليار دولار أميركي، حيث المستهدف نحو 278 مليون دينار كويتي حتى آخر العام.

تجدر الاشارة الى أن مجلس الادارة سيناقش البيانات المالية اليوم، وسيكون الباب متاحاً للنقاش الفني، بحضور مديرين ماليين، ومراقبي حسابات الشركة، وسيتم اعتماد البيانات ليتم ابلاغ البورصة بالنتائج النهائية.
وسيكون هناك بند ما يستجد من أعمال، تتوقع المصادر أن يستعرض ملف «زين» السعودية، وملف اعادة الهيكلة، واستعراض الخطوات التي ستتخذ.
مصادر مراقبة قالت ان نتائج زين تؤكد وسط الظروف الاقتصادية السيئة أن مجلـــــس ادارة الشركـــــة والسياسة التي ينتهجها لتحقيق أفضــــل النتائج، كان لهما اثر ايجابي في تحقيق هذا الأداء.
وامام دراسة عالمية صدرت أخيراً تؤكد أن 3 من بين كل 4 شركات اتصالات في العالم تواجه مخاطر تعثر، تسقط مقولة ان كل من يبيع هواء رابح أو يحقق أرباحاً بسهولة ويسر.

×