فرنسا:نتطلع للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية مع الكويت

اعربت السفيرة الفرنسية لدى الكويت ندى يافي عن تطلع بلادها للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية بين البلدين الى المستوى الذي "حققناه في علاقاتنا السياسية الدبلوماسية".

وقالت السفيرة يافي امام الجمعية العمومية السنوية لمجلس رجال الاعمال الفرنسيين ان بلادها تتمتع بعلاقات سياسية ممتازة مع الكويت اساسها الثقة والصداقة والشراكة الحقيقة مضيفة ان للكويت استثمارات عديدة في فرنسا "الا أن العلاقات الاقتصادية تبقى دون المستوى الذي نأمل الوصول اليه".

واوضحت ان المعطيات الحالية " تشجع على تحقيق هذا الهدف ولدينا اصرار على العمل لتحقيقه بالتضافر مع جهود رجال الاعمال الفرنسيين العاملين في الكويت لكي تصل علاقاتنا الاقتصادية الى المستوى الذي وصلت اليه علاقاتنا السياسية مع الكويت".

وذكرت يافي ان هذا الدور "مناط ايضا بمجلس رجال الاعمال الفرنسين في الكويت الذي يقوم بتقوية العلاقات مع المؤسسات الاقتصادية الكويتية لكي يصبح الوجود الفرنسي في الكويت ظاهرا للعيان ولتطوير التبادل التجاري والاستثماري بين البلدين".

واشارت الى ان بلادها "تتمتع بعلاقات ممتازة مع الشعب الكويتي وتتواصل معه على كل من الصعيدين الاجتماعي والثقافي علاوة على انها تجتذب الكثير من السياح من الكويت".

من جانبه عرض رئيس مجلس رجال الاعمال الفرنسيين في الكويت آلان لامارلير لاهم الانشطة التي قام بها المجلس العام الماضي وبينها الندوة التي عقدها حول خطة الانماء الحكومية والتي اجتذبت أكثر من 150 مشاركا.

وقال لامارلير ان نجاح هذه الندوة "يعود الى التعاون الوثيق بين مجالس رجال أعمال كل من المانيا وايطاليا واسبانيا وفرنسا العاملة في الكويت".

يذكر ان مجلس رجال الاعمال الفرنسيين في الكويت تأسس عام 2006 تحت مظلة السفارة الفرنسية واستطاع ان يكون بجهوده الشريك المفضل للشركات الفرنسية في الكويت أو القادمة الى الكويت اضافة الى الشركات الكويتية الراغبة بالتعامل التجاري مع فرنسا.