لجنة السوق تقر صرف مستحقات موظفي البورصة فورا

اقرت لجنة سوق الكويت للاوراق المالية في اجتماعها قبل قليل برئاسة وزيرة التجارة والصناعة د.اماني بورسلي صرف مستحقات موظفي البورصة فورا بحسب قانون هيئة اسواق المال رقم 7 لسنة 2010.

وتضمن قرار لجنة السوق صرف المستحقات للموظفين خلال 10 ايام عمل، وذلك عن فترة عملهم وحتى تاريخ 30 مارس 2010.

وقالت وزيرة التجارة والصناعة الدكتورة اماني بورسلي في تصريحات صحافية عقب اجتماع لجنة السوق انها طلبت اضافة بند جديد على جدول الاعمال وهو ما يستجد من اعمال ،موضحة في الوقت نفسه ان هذا البند يتعلق بدور لجنة سوق الاوراق المالية ومهامها خلال المرحلة المقبلة.

واضافت بورسلي ان لجنة السوق كلفت فريق عمل لدراسة القانون والعمل على تفسير المادة 155 التي ستحدد الصلاحيات والمهام  بجانب الدور الواجب ان تقوم به لجنة السوق مستقبلاً

واوضحت بورسلي ان لجنة سوق الكويت للاوراق المالية صادقت خلال الاجتماع اليوم على الميزانية العامة السابقة وتم اعتمادها من اعضاء اللجنة ،رافضة الخوض في اي تفاصيل بعيدة عن الاجتماع خاصة فيما يتعلق بوضع مفوضي هيئة اسواق المال.

وعن وضع موظفي السوق قالت الوزيرة بورسلي ان عملية تسكين الموظفين تحت تصرف هيئة اسواق المال ،منوهة الى ان اللجنة طالبت بالاسراع حول تسكينهم خلال الفترة المقبلة باعتبارهم موظفين في هيئة اسواق المال منذ نهاية تاريخ30 مارس العام الماضي 2010 حسب القانون.

ومن جانه قال المتحدث عن الموظفين سامي المعجل ان لجنة السوق وافقت بالاجماع على تسوية مستحقات الموظفين عن فترة عملهم السابقة.

×