موظفو المركزي:اعتصام ثان في26 اكتوبر في حال عدم الاستجابة لمطالبهم

لم تمنع حرارة الطقس التي فاقت 47 درجة مئوية موظفي وموظفات بنك الكويت المركزي من تنفيذ اعتصامهم يوم الاربعاء أمام المقر الرئيسي للبنك مطالبين بمزايا مالية إضافية.

وتجمع العشرات من موظفي وموظفات بنك الكويت المركزي الكويتيين في الباحة الامامية للمقر الرئيسي للبنك في وقفة احتجاجية وصفوها بالبداية للتعبير عما يصفونه "بتردي أوضاعهم" المعيشية.

وحذر المعتصمون في بيان وزعوه على الصحفيين مما وصفوه "بالاستقالات الجماعية" من البنك ما لم يتم الاستجابة لمطالبهم التي لخصوها في مساواتهم بنظرائهم في البنوك المركزية الخليجية والعالمية وكذلك الموظفين الكويتيين في هيئة أسواق المال والقطاع النفطي الكويتي.

وقال أحد المعتصمين لرويتز ان الاعتصام سوف يتكرر في 26 أكتوبر تشرين الاول المقبل في حال عدم الاستجابة للمطالب.

وتشهد الكويت في الوقت الحالي العديد من المطالبات المالية لفئات واسعة من الموظفين وغالبا ما تكون هذه المطالبات مصحوبة بتهديد بالاضراب عن العمل أو تنظيم اعتصامات.

واستجابت الحكومة خلال الشهر الجاري لتهديد موظفي القطاع النفطي بالاضراب عن العمل ووافقت على مطالبهم المالية والوظيفية.

وانتقد المعتصمون يوم الأربعاء في بيانهم ما وصفوه "بعدم اهتمام الادارة العليا" باصلاح أوضاعهم الوظيفية.

ومنع رجال الامن الصحفيين من التواجد أمام باب البنك المركزي في اللحظة التي كان مقررا فيها خروج مسؤولي البنك.

×