وفد من بيتك يستعرض سبل التعاون مع هيونداي العالمية في سيئول

زار وفد من بيت التمويل الكويتي "بيتك" مقر إدارة شركة هيونداي الشهيرة في العاصمة الكورية الجنوبية سيئول وذلك بدعوة خاصة من الشركة حيث مثل "بيتك" كل من مساعد المدير العام للقطاع التجاري أحمد محمد الخالد ومدير إدارة السيارات عاهد مبارك العيسى، وكان في استقبالهم المدير الإقليمي للشركة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وكذلك كل من مدير التخطيط ومدير الإنتاج.

وأوضح الخالد بهذه المناسبة بأن "بيتك" يحرص على تعزيز مبدأ الشراكة مع المؤسسات الكبرى والتي تنال ثقة عملائها بالمنتجات التي تقدمها مشيراً إلى أن عملاء "هيونداي" في الكويت يتزايدون بشكل ملحوظ وبدأت تتنوع شرائحهم المستهدفة وذلك بعد التطوير السريع المصاحب لمنتجاتها من السيارات وغيرها.

وتابع الخالد أن اهتمام "بيتك" بالمورد ينبع من اهتمامه الأول بالعميل نفسه، حيث أن هذا التعاون يتمثل في تقديم عروض خاصة بشراكة بين "بيتك" والمورد وكذلك تطبيق سياسات بيعية وتقديم خدمات ما بعد البيع توفر للعميل استقراراً أكبر عند تخطيطه لاقتناء سيارته أو غيرها من المنتجات الأخرى.

وأكد الخالد في استعراضه لأنشطة "بيتك" أمام ممثلي "هيونداي" بأن انتشار الخدمات التي يقدمها "بيتك" في مختلف أنحاء الكويت والمتمثلة بالمعارض التجارية أو الفروع ساهم في زيادة المبيعات علاوة على التواصل مع آلاف الموردين بالإضافة إلى السعي إلى ابتكار برامج وحملات ترويجية تتناسب مع رغبات العملاء أنفسهم، مبيناً أن تعاون "بيتك" مع المورد لا يرتبط فقط في السياسة البيعية وإنما هو جزء من المسئولية تجاه السوق المحلي والجمهور.

وقد تم إطلاع الوفد أثناء الزيارة على مشاريع الشركة الرئيسية والمتمثلة في صناعة الحديد والسيارات وتطوير المقاولات كما تم تقديم عرض تاريخي عن الشركة والخطة التي رسمتها منذ عام 1967م وكيفية وصولها إلى نجاحاتها العالمية اليوم، مع عرض أول سيارة تم تصنيعها في عام 1974م، حيث أن الشركة تسعى حالياً لتعزيز خطط نجاحها بإنتاج 4 ملايين سيارة مع نهاية العام الجاري.

واستعرض ممثلو "هيونداي" أثناء الزيارة شرحاً عن مواصفات ومزايا السيارات المصدرة للشرق الأوسط والوسائل التي تطبقها الشركة في عمليات التصنيع لمنافسة السيارات الأخرى التي توازيها بنفس الفئة التي يتم إنتاجها، كما تم النقاش مع المسئولين في "بيتك" لبحث سبل التعاون المشتركة المستقبلية والتي يسعى "بيتك" من خلالها إلى تقديم أفضل ما يمكن لعملائه.

×