كيلو الذهب في الكويت بـ16.5 الف دينار بزيادة 600 دينار في اسبوع

قال تقرير اقتصادي متخصص اليوم ان سعر كيلو الذهب الخام ارتفع بنهاية الاسبوع الماضي ليصل الى 16500 دينار اي بزيادة قدرها 600 دينار في ظرف اسبوع فقط متأثرا بالارتفاع الحاد للاسعار عالميا خلال يوم الجمعة الماضي.

واضاف التقرير الصادر عن مجموعة (الزمردة) ان سعر الاونصة الواحدة للمعدن الاصفر اقفل عالميا على سعر 1884 دولارا امريكيا للاونصة الواحدة حيث كانت الاسعار تتجه للصعود منذ بداية الاسبوع الماضي وزادت حدة الارتفاعات حتى نهار يوم الجمعة بنسبة 2 في المئة وبعوائد تفوق 75 دولارا عن اخر اقفال لبورصة نيويورك.

واكد ان سعر الذهب على بعد خطوات من اعلى مستوى له وهو 1911 دولارا للاونصة والذي حققه بنهاية الشهر الماضي موضحا ان اسواق المعادن الثمينة سوف تشهد تذبذبا متزايدا للاسعار خلال الاسبوع الجاري وباتجاهات تصاعدية في ظل استمرار تباطؤ الاقتصاد العالمي وفقدان الثقة في الاستثمارات البديلة.

وتوقع التقرير تسجيل مستوى جديد للمعدن الاصفر بواقع 2000 دولار للاونصة الواحدة في الفترة القريبة مضيفا ان هذا السعر "يمكن تجاوزه" قبل نهاية العام الحالي لا سيما اذا استخدم البنك الفيدرالي الامريكي خيارات التيسير الكمي لتنشيط الاقتصاد المتباطىء.

وذكر ان الشاهد على صدق هذه التوقعات هو الارتفاع الحاد الذي حدث في اسواق المعادن الثمينة بتأثير من تقارير التوظيف السلبية الصادرة في الولايات المتحدة الامريكية يوم الجمعة الماضي والتي على اثرها ارتفع الذهب مجددا وجعلت منه قبلة للباحثين عن الملاذ الامن والتحوط من مخاطر الفترة القادمة.

وقال التقرير ان الاسواق سوف تكون متوجسة خلال الاسبوع الاخير من الشهر الحالي حتى تظهر نتائج اجتماعات البنك الفيدرالي الامريكي والقرارات المتخذة بشأن تحفيز الاقتصاد "والتي لا يستبعد ان يكون التيسير النقدي احداها ما ينبىء بمزيد من الارتفاع للذهب".

وعن الفضة اوضح التقرير انها صاحبت الذهب في كل مراحل الصعود بالاسبوع الماضي لكن بوتيرة اشد حيث حققت ارتفاعا قدره 5.5 في المئة منهية الاسبوع بأكثر من 43 دولارا للاونصة.

ولفت الى ان المعدن الابيض اصبح بريقه جاذبا للمضاربين والمستثمرين حيث تحرك منحنى الاسعار بقيمة تفوق الدولار بين اعلى وادنى سعر لتحقق الفضة ارباحا غير معهودة من قبل.

وقال التقرير ان احتمالات استمرار صعود الفضة في الايام المقبلة هي الاقرب مع الاخذ في الاعتبار بعض حالات التصحيح التي تعتبر محطات جيدة للشراء لمن يترقب نزول الاسعار.

واضاف ان كيلو الفضة في السوق المحلي بلغ 380 دينارا بنهاية الاسبوع الماضي "ورغم ارتفاع الاسعار مقارنة بالشهور الماضية الا ان هناك طلبا شديدا على الشراء من كل شرائح السوق".

اما عن مبيعات المشغولات الذهبية بالسوق المحلي فاوضح التقرير انها انتعشت بعض الشيء خلال فترة العيد حيث حققت عيارات (21) و(18) اعلى نسبة مبيعات.

×