×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

" زين " تحقق أرباحا نصف سنوية بقيمة 140 مليون دينار

أعلنت مجموعة زين عن تحقيقها أرباحا نصف سنوية بقيمة 140 مليون دينار ( 506.5 مليون دولار ) بنسبة ارتفاع بلغت 17 في المئة ، و بلغت ربحية السهم 36 فلس عن نفس الفترة.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة زين أسعد أحمد البنوان أن المؤشرات المالية لأداء الشركات المجموعة خلال النصف الأول من العام الحالي حملت معها نسب نمو جيدة على كافة المستويات، حيث حققت شركات المجموعة المنتشرة في منطقة الشرق الأوسط إيرادات مجمعة بلغت  659.4 مليون دينار ( 2.38 مليار دولار).

وأوضح البنوان بقوله " وقد جاءت الأرباح المحققة قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاكات (EBITDA) لتؤكد قوة الأداء التشغيلي للمجموعة عن هذه الفترة حيث بلغت 293 مليون دينار   ( 1.06 مليار دولار ) بنسبة ارتفاع 6 في المئة عن نفس الفترة من العام الماضي. ( الجدير بالذكر أن هذه النتائج المالية تعد ممتازة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي إذا أخذنا في عين الاعتبار الأرباح الاستثنائية التي حققتها المجموعة بعد بيع الأصول الإفريقية والتي بلغت 770 مليون دينار) .

وأضاف البنوان بقوله " وشهدت نسبة الأرباح المحققة قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاكات إلى الإيرادات (EBITDA % ) زيادة بمقدار نقطة مئوية لتصل إلى 44 %، كما بلغت نسبة الزيادة في حجم الأرباح التشغيلية عن هذه الفترة 6 % لتصل إلى 210 مليون دينار ( 758 مليون دولار ) .

وعلى صعيد حجم قاعدة عملاء شركات المجموعة في منطقة الشرق الأوسط ذكر البنوان أن مجموعة زين حققت نسبة ارتفاع بلغت 16 في المئة في إجمالي قاعدة عملائها مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، لتصل إلى ما يقارب 40 مليون عميل.

وكشف البنوان أن هذه المؤشرات المالية الممتازة حافظت على مستويات حجم  حقوق المساهمين والتي بلغت حتى نهاية يونيو الماضي 2 مليار دينار، معالأخذ في الاعتبار أن  المجموعة كانت قامت بتوزيع أرباح استثنائية عن العامين الماضيين بما يقارب 1.4 مليار دينار تقريباً.

وتابع بقوله " توقعاتنا للمرحلة المقبلة إيجابية خصوصاً مع المؤشرات المالية الحالية الممتازة، وكلنا ثقة في رؤية الإدارة التنفيذية التي تجد كامل الدعم والمساندة من مجلس الإدارة، ونحن على يقين أن الخطط التشغيلية التي تم اعتمادها مؤخراً ستكون قادرة على تحقيق آمال وطموحات هذه المرحلة، بما يحافظ ويعظم من حقوق المساهمين".

ومن ناحيته قال الرئيس التنفيذي في مجموعة زين نبيل خلف بن سلامة أن المؤشرات المالية عن هذه الفترة جاءت في مجملها وفق مستوى التوقعات، وذلك بالرغم من الأزمة الاقتصادية العالمية التي شارفت على الثلاث سنوات، هذا بخلاف المنافسة الكبيرة التي تواجهها المجموعة في المنطقة.

وأضاف بقوله " استطاعت مجموعة زين أن تحقق مكاسب جيدة في أسواقها الرئيسية، واستفادت من فرص النمو بشكل ايجابي بعد تعزيز استثماراتها وعملياتها التشغيلية، حيث شهدت هذه الفترة استمرارا لتفوق عملياتها، وهو ما انعكس على حجم قاعدة عملائها والتي شهدت زيادة قدرها 5.4 مليون عميل جديد.

وأوضح بن سلامة أن الوضع المالي المتين وانخفاض مستوى الديون ساعد المجموعة على إجراء عمليات توسعة شاملة، والتي شملت تطوير وتحسين كفاءة الشبكات في أكثر من وحدة تشغيلية، وهو ما عزز من فرص تسويق منتجاتها وخدماتها بشكل كبير.

وأشار إلى أن الأداء في السوق الكويتية كان أكثر من رائع خلال هذه الفترة والتي تخطت فيها الشركة قاعدة المليوني عميل بالرغم من المنافسة الشديدة في السوق، مبيناً أن الخطوة التي أخذتها المجموعة مؤخراً بإبرام اتفاقية تاريخية مع عملاق الهواتف الذكية ( آبل ) كانت مؤثرة للغاية.

وعلى صعيد عمليات المجموعة في العراق قال بن سلامة " أن عمليات المجموعة سجلت نمواً قوياً في حجم إيراداتها حيث بلغت نسبة النمو  10 في المئة على مستوى الإيرادات المجمعة، وقد جاء تعزيز عمليات الشركة في كافة المناطق و على وجه الخصوص منطقة شمال العراق ( كردستان ) ليقفز بقاعدة عملائها إلى نحو الـ 10.3 مليون عميل بنسبة نمو بلغت 5.2 في المئة.

وأفاد " لقد شهدت الفترة الماضية استمراراً لتفوق عمليات المجموعة في السودان، فمشاريع التوسعة والتطوير التي أجرتها مؤخراً ساعدها على الاحتفاظ بموقعها الريادي في هذه السوق الواعدة، وهو ما انعكس على قاعدة عملائها والتي ارتفعت بنسبة 24 في المئة لتتجاوز الـ 11.4 مليون عميل"، مبيناً أن هذا الأداء ساعد الشركة على رفع حجم إيراداتها المجمعة (بالعملة المحلية) بنسبة 14  في المئة.

وبين بقوله " هناك محادثات تجريها الآن المجموعة في الجنوب، ونحن على ثقة بأن الأمور سوف تكون طيبة، وستحافظ زين على المكاسب التي حققتها هناك، ولن تتأثر العمليات بعد انفصال الجنوب".

وأوضح بن سلامة ان  الإدارة التنفيذية تركز الآن على تحقيق قدر أكبر من الريادة في أسواقها، وسنسعى في تحقيق ذلك من خلال  تقديم أحدث التقنيات والخدمات ذات الجودة العالية آخذين في عين الاعتبار كافة الخيارات المتاحة أمامنا وبمرونة كاملة.

×