×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

الاستثمارات الوطنية:تأجيل تطبيق المادة 347 من قانون "هيئة اسواق المال" رسالة ايجابية للبورصة

قال التقرير الأسبوعي لشركة الاستثمارات الوطنية إن سوق الكويت اتخذ نهجا مغايرا في نهاية الأسبوع عن ما كان عليه في بدايته، اذ شهد بلوغ مؤشره الى مستويات جديدة لم يشهدها طوال فترة السبعة اعوام الماضية وتحديداً منذ سبتمبر 2004 وكسر حاجز 6000 نقطة نزولا نتيجة لتكالب العوامل النفسية السلبية، سواء لتبلور تطورات ازمة الديون السيادية في اوروبا واميركا او للقلق الذي ابداه مجلس الوزراء عن حالة الاقتصاد المحلي في بيانه الصادر بداية الاسبوع.

وأضاف التقرير ان بلوغ السوق مرحلة عنق الزجاجة قد تزامن منصف الاسبوع مع تحسن نسبي في مؤشرات المعطيات العامة اذ ارتدت اسعار الاسواق المالية المأزومة نتيجة لبوادر حلحلتها، وكذلك صدور القرار عن هيئة أسواق المال بتأجيل تطبيق المادة (347) من اللائحة التنفيذية، وهو ما عمل على تخفيف حجم الضغوط التي يرزح السوق تحت وطأتها، ومما لاشك في القرار الأخير رسالة ايجابية حول تفهم الجهات الرقابية في مسألة المواءمة في تفعيل القوانين وارتباطها بالعامل الزمني المتاح حتى موعد التنفيذ الكامل في ظل الحالة الاستثنائية التي يمر فيها السوق.

وذكر التقرير أن السوق أنهى تعاملاته الأسبوع الماضي على تراجع في ادائه، وانخفضت المؤشرات العامة (السعري- الوزني- NIC50) بنسب بلغت 1.5 و1.9 و2.2 في المئة على التوالي، أما بالنسبة الى المتغيرات العامة (المعدل اليومي للقيمة المتداولة- الكمية- عدد الصفقات) فقد شهدت ارتفاعا كبيرا بنسب بلغت 88 و84 و78 في المئة على التوالي، وبلغ المتوسط اليومي للقيمة المتداولة 23.5 مليون دينار، خلال الأسبوع بالمقارنة مع متوسط 12.5 مليون دينار للاسبوع الذي قبله.

×