طارق عبدالسلام

"المشاريع القابضة": 40 مليون دينار أرباح في 9 أشهر

إرتفعت أرباح شركة المشاريع القابضة (مشاريع) بنسبة 8% لتصل إلى 40 مليون دينار في نهاية الربع الثالث من 2016 بواقع 24.26 فلس للسهم، مقارنة بأرباح بلغت 36.9 مليون دينار في الفترة المماثلة من العام الماضي.

كما إرتفعت أرباح الشركة في الربع الثالث بنسبة 2% لتصل إلى 12 مليون دينار، مقارنة بأرباح بلغت 11.7 مليون دينار في الربع الثالث من 2015.

وأظهرت البيانات المالية إرتفاع إجمالي حقوق المساهمين بنسبة 1% لتصل إلى 484.6 مليون دينار، مقارنة بـ 480.7 مليون دينار سجلت في نهاية الربع الثالث من 2015.

وفي بيان صحافي أعلنت شركة مشاريع الكويت (القابضة) اليوم عن تحقيق صافي ربح بقيمة 40 مليون دينار كويتي (132.7 مليون دولار أمريكي) وذلك خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بارتفاع نسبته 8 في المائة بالمقارنة مع ربح بقيمة 36.9 مليون دينار كويتي (122.4 مليون دولار أمريكي) للفترة المقابلة من عام 2015.

وارتفعت ربحية السهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام بنسبة 11 في المائة لتصل إلى 24.62 فلس للسهم الواحد (8.17 سنت أمريكي) بالمقارنة مع 22.11 فلس (7.3 سنت أمريكي) للفترة المقابلة من العام الماضي.

وبلغت الأرباح الصافية للشركة خلال الربع الثالث من العام (الأشهر الثلاثة المنتهية في 30 سبتمبر 2016) 12 مليون دينار كويتي (39.8 مليون دولار أمريكي) بالمقارنة مع ربح بقيمة 11.8 مليون دينار كويتي (39.2 مليون دولار أمريكي) خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وحققت الإيرادات الإجمالية خلال الأشهر التسعة الأولى من العام ارتفاعاً بنسبة 8 في المائة لتصل إلى 487.3 مليون دينار كويتي (1.6 مليار دولار أمريكي) بالمقارنة مع 451.4 مليون دينار كويتي (1.50 مليار دولار أمريكي) للفترة المماثلة من عام 2015.

وارتفع مجموع الأصول خلال هذه الفترة ليصل إلى 9.95 مليار دينار كويتي (33 مليار دولار أمريكي) بالمقارنة مع 9.58 مليار دينار كويتي (31.8 مليار دولار أمريكي) كما في نهاية عام 2015.

وبمناسبة الإعلان عن هذه النتائج، قال الرئيس التنفيذي لقطاع الاستثمار في شركة مشاريع الكويت طارق عبدالسلام إن نتائج الأشهر التسعة الأولى من عام 2016 تعكس قدرة شركات المجموعة الرئيسية على مجاراة الظروف الاقتصادية العالمية والتحديات التي تشهدها المنطقة.

وأضاف عبدالسلام "تتوافق نتائج الأشهر التسعة الأولى مع توقعاتنا لعام 2016، وعلى الرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة التي نشهدها على الصعيدين المحلي والإقليمي، إلا أن أداء شركاتنا الرئيسية يتيح لنا فرصة تحقيق الهدف الذي حددناه لهذا العام والمتمثل في تحقيق نمو برقم أحادي مرتفع".

وكانت شركة المشاريع قد قامت مؤخراً بسداد قيمة سندات بمبلغ 500 مليون دولار أمريكي كانت قد أصدرتها تحت مظلة برنامجها لإصدار أوراق مالية متوسطة الأجل باليورو في عام 2009. وسيؤدي هذا السداد إلى توفير حوالي 6 ملايين دينار كويتي سنوياً (ما يعادل 20 مليون دولار أمريكي تقريباً) من الفوائد المالية. ولن يكون على الشركة تسديد أي ديون ذات الأجل المحدد حتى عام 2019.