عادل عبد الوهاب الماجد

بنك بوبيان: 29.7 مليون دينار أرباح ال 9 أشهر.. بنمو 18%

حقق بنك بوبيان ارتفاعا في أرباحه حتى سبتمبر 2016 بنسبة نمو 18% حيث بلغت أرباحه الصافية 29.7 مليون دينار مقارنة مع 25.2 مليون دينار لذات الفترة من العام الماضي وبربحية سهم بلغت 13.68 فلس مقارنة مع 11.62 فلس.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للبنك عادل عبدالوهاب الماجد " بداية نتقدم بالشكر لجميع عملائنا ومساهمينا على الثقة الكبيرة التي حظينا بها خلال الفترة الماضية والتي كانت من اهم عوامل النجاح الى جانب الجهود التي بذلت من قبل مواردنا البشرية الذين نعتبرهم سر نجاحنا".

واضاف ان ما تحقق من نمو واضح في جميع مؤشرات البنك لاسيما الربحية جاء على الرغم من بيئة التشغيل الصعبة والمنافسة العالية التي يشهدها السوق الكويتي وهو ما يضع امامنا المزيد من التحديات للمحافظة على مستويات النجاح التي حققناها .

واوضح الماجد ان اعلان هذه الارباح جاء مواكبا لإعلان وكالة موديز للتصنيف الائتماني التي قامت بمراجعة أوضاع البنك مؤخراً وأصدرت تقريراً تم بموجبه رفع تصنيف النظرة المستقبلية لبنك بوبيان من مستقرة الى ايجابية مع تثبيت كافة عناصر تصنيف البنك الأخرى .

وأكد أن مؤشرات البنك شهدت نموا ملحوظا حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي حيث ارتفع إجمالي الأصول إلى 3.5 مليار دينار بنسبة نمو قدرها 17% كما ارتفعت الإيرادات التشغيلية لتصل إلى  76.3مليون دينار كويتي بنسبة نمو قدرها 14%  بالإضافة إلى زيادة ودائع العملاء إلى 2.9 مليار دينار كويتي بنمو نسبته 22%.

وأضاف أن إجمالي قيمة حقوق الملكية في البنك ارتفع ليصل إلى337 مليون دينار كويتي مقارنة مع  307 مليون دينار كويتي للعام السابق إلى جانب ارتفاع محفظة التمويل إلى  2.4مليار دينار كويتي بنسبة نمو16 % إلى جانب الارتفاع المتواصل لقاعدة عملاء البنك.

وقال الماجد أن الحصة السوقية من التمويل بصفة عامة ارتفعت إلى حوالي7 % حالياً بينما ارتفعت حصة بنك بوبيان من تمويل الأفراد تحديدا إلى حوالي10 % .

** التوسع في الفروع والخدمات التقنية

من ناحية اخرى اشار الماجد الى استمرار خطط البنك في التوسع في السوق المحلي من خلال افتتاح المزيد من الفروع والتي وصل عددها حاليا الى 36 فرعا مقارنة بحوالي 15 قبل خمس سنوات .

واضاف " في موازاة توسعنا الجغرافي محليا لنكون الاقرب الى عملائنا، فإننا مستمرون في الاستثمار في الخدمات والمنتجات المصرفية الالكترونية التي وضعتنا في مقدمة البنوك المحلية لنلبى مختلف متطلبات عملائنا".

ونوه الى حصول البنك للعام الثاني على التوالي على جائزة غلوبل فاينانس العالمية كأفضل بنك إسلامي في الكويت في مجال الخدمات المصرفية التقنية.

واوضح الماجد ان الفوز بهذه الجائزة يأتي استمراراً لحصد البنك العديد من الجوائز الاخرى ومن بينها حصوله على جائزة أفضل بنك إسلامي في الكويت من مؤسسة غلوبل فاينانس العالمية بسبب الإنجازات التي حققها في عام 2015 سواء من حيث ارتفاع معدلات الربحية او زيادة حصصه السوقية.

واضاف " فوزنا بهذه الجائزة للمرة الثانية يؤكد اننا نجحنا في تحقيق اهدافنا مؤكدين تميزنا كبنك إسلامي يقدم خدمات ومنتجات إسلامية تواكب التطورات الحاصلة في المجتمع خاصة تلك التي تتعلق بالتكنولوجيا.

واكد الماجد أن البنك أثبت نفسه كأحد أفضل المؤسسات على مستوى القطاع الخاص الكويتي في خدمة العملاء من خلال استمراره في الحصول على جائزة سيرفس هيرو للعام السادس على التوالي كأفضل بنك إسلامي في خدمة العملاء إلى جانب حصوله هذا العام على جائزة ثاني الأفضل في خدمة العملاء على مستوى جميع مؤسسات الكويت.

وأضاف أن مثل هذه النوعية من الجوائز تؤكد مرة أخرى قدرة البنك التنافسية العالية وقدرته على توفير أعلى مستويات الخدمة وأفضل المنتجات التي يبحث عنها العملاء سواء كانوا عملاء البنك أو أولئك المستهدفين في السوق الكويتي .

وأختتم الماجد تصريحه بالتأكيد أن (خدمة العملاء) كانت كلمة السر في النجاح الذي تحقق حيث وضعنا في الاعتبار أن كل عملائنا مميزون وأنهم يستحقون الأفضل لأن تلبية رغباتهم وطموحاتهم يجب أن تكون في مستوى اختيارهم لنا وبعبارة أخرى فإن اختيارهم لنا يجب أن يقابله رعاية وعناية واهتمام خاص.

أهم المؤشرات المالية لبنك بوبيان

المبالغ بالمليون د.ك

التغير

سبتمبر 2015

سبتمبر 2016

المؤشــر

%18

25.2

29.7

صافي الأرباح

%14

67.1

76.3

الإيرادات التشغيلية

%22

2,350

2,871

ودائع العملاء

%16

2,108

2,443

محفظة التمويل

%17

2,979

3,471

الأصول