خالد عبدالرزاق الخالد

بورصة الكويت تبدأ المرحلة الثانية من مشروع تحسين خدمة البيانات المالية

إمتدادًا لشراكتها مع شركة تومسون رويترز، أعلنت شركة بورصة الكويت، المشغل الرسمي لسوق الكويت للأوراق المالية منذ أبريل 2016، عن بدء تنفيذ المرحلة الثانية من خدمة البيانات المالية التي تقدمها من خلال موقعها الإلكتروني، بهدف موافاة المساهمين بأحدث المعلومات المالية المتعلقة بجميع الشركات المدرجة في السوق، والتي تتضمن الرسوم البيانية وخدمة مقارنة البيانات المالية.

وتأتي هذه الإضافة الجديدة من التحسينات والتطويرات في أعقاب التطبيق الناجح للمرحلة الأولى من المشروع خلال شهر يوليو الماضي. وتوفر بورصة الكويت خلال المرحلة الثانية إضافات جديدة مثل الجداول البيانية لأسعار المؤشرات والجداول البيانية لأسعار وأحجام التداول الخاصة بالشركات المدرجة، والرسوم البيانية لبعض النسب والمؤشرات المالية للشركات المدرجة مثل القيمة السوقية ونسبة توزيعات الأرباح النقدية إلى سعر الإقفال.

كما تشمل التحسينات إمكانية إجراء المقارنات التي تتيح للمستخدمين مقارنة البيانات المالية الخاصة بالشركات المدرجة مثل معامل التذبذب ومعدل السعر إلى الربحية ونسبة توزيعات الأرباح النقدية إلى سعر الإقفال والقيمة السوقية وصافي هامش الربح والعائد على الأصول والعائد على حقوق المساهمين وغيرها من النسب المالية، بالإضافة إلى مقارنتها مع متوسط القطاع. علما ان تلك البيانات ستتوفر باللغتين العربية والإنجليزية.

وتعليقاً على تدشين المرحلة الثانية من المشروع، صرّح نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بورصة الكويت، خالد عبدالرزاق الخالد، قائلاً: "بينما نجتهد في إتجاه إدارة البورصة الكويتية بكل فعالية وكفاءة، نرى أنه من واجبنا أيضاً العمل على الإرتقاء بمستوى الشفافية والجودة في الأداء والمناهج التشغيلية التي نتبناها، إلى جانب الخدمات التي نقدمها. ومن هذا المنطلق تأتي المرحلة الثانية من مشروع تحسين خدمة البيانات المالية لرفع مستوى هذه الخدمة التي تقدمها بورصة الكويت وسوف نستمر في تطوير الخدمات والمنتجات الحالية وإبتكار خدمات ومنتجات أخرى جديدة والتأكد من توافر هذه الأدوات لتصبح في متناول جميع المساهمين."

يشكل الموقع الإلكتروني لشركة بورصة الكويت المرجع الرئيسي لتبادل المعلومات المالية. وتماشياً مع  أهداف الشركة المتمثلة في إثراء موقعها وتجهيزه بأحدث التقنيات، دشنت البورصة مؤخراً  بوابة الإفصاح الآلي لبيانات الشركات وهي عبارة عن أداة قامت البورصة بتصميمها وتطويرها حرصاً منها على توفير نظام يتيح نشر المعلومات المالية الحديثة والموثوق فيها لكافة الشركات المدرجة في السوق وُيستخدم كمرجع يعتمد عليه ويستقي منه جميع المساهمين معلوماتهم.