×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 64

أعيان للاجارة والاستثمار توقع اتفاقية اعادة هيكلة ديونها

أعلنت شركة (أعيان للاجارة والاستثمار) اليوم انها وقعت على اتفاقية اعادة هيكلة ديونها مع تسع مؤسسات منها سبعة بنوك محلية.

والبنوك الدائنة هي (بيتك) والبنك التجاري والبنك الأهلي وبنك برقان وبنك البحرين والكويت وبنك الخليج وبنك بوبيان والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية وشركة رواحل القابضة وشركة كاب كورب والشركة الكويتية للاستثمار.

وقال رئيس مجلس ادارة شركة اعيان علي ثنيان الغانم في حفل التوقيع ان جهود أعيان في مفاوضاتها مع الجهات الدائنة لاعادة هيكلة الديون تكللت بالنجاح في الوصول الى الاتفاق مشيرا الى تسديد هذه الديون على خمس سنوات مع احتفاظها بالقدرة على ادارة أعمالها والتركيز على الأنشطة التشغيلية بما يسمح بنمو ايراداتها.

وأضاف الغانم ان المفاوضات كانت ايجابية وان استغرقت مدة طويلة "وقد نجحنا اليوم في التوصل ليس فقط الى اتفاقية ولكن الى ما أسميه شراكة بين أعيان وبين الجهات الدائنة تعكس قناعة الجميع بقدرة أعيان على الالتزام والاستمرار بل والتطور".

وأوضح أن مجلس الادارة لم يتوان عن تقديم كافة أشكال الدعم الممكن للادارة التنفيذية طيلة الفترة الماضية بل بادر الى التدخل الجاد لدعم التفاوض مع الجهات الدائنة عبر تشكيل لجنة خاصة من مجلس الإدارة للتفاوض المباشر مع الجهات الدائنة.

وذكر أن أعيان حرصت على بذل كل جهد ممكن من أجل الاستجابة لطلبات الدائنين وتذليل أي عقبات تعترض سبيل الاتفاق على خطة اعادة هيكلة ديون الشركة وتنفيذ كافة التوصيات المقترحة من الجهات المعنية بهذا الخصوص.

واشار الى حرص الشركة على ترشيد الانفاق وتقليص المصاريف الادارية وتكلفة الموظفين عبر استغلال مرافق الشركة المملوكة لها في منطقة الري والانتقال الى مكاتب أقل تكلفة من موقعها السابق بمدينة الكويت.

وافاد الغانم بأن أعيان قامت باجراء تخفيضات مؤثرة في تكلفة الموظفين وأعدادهم بما يتناسب مع خطة اعادة الهيكلة والظروف التشغيلية الحالية.

من جهته أكد الرئيس التنفيذي لشركة أعيان منصور المبارك أن التواصل الايجابي والبناء مع الدائنين عبر السنوات الماضية أثمر التوقيع اليوم على هذه الاتفاقية "حيث بذلنا جهدا كبيرا ومناقشات طويلة من أجل الوصول لهذه الاتفاقية وضمان تحقيقها للأهداف التي تحفظ حقوق ومصالح كافة الأطراف المشاركة والموقعة عليها".

وبين المبارك أن الاتفاقية بشكلها الحالي تشمل كافة البنوك الدائنة في الكويت والعدد الأكبر من الشركات المحلية الدائنة وبيت التمويل الكويتي - البحرين بديون تبلغ قيمتها 205 ملايين دينار وتمثل ما نسبته 62 في المئة من اجمالي الديون.

واكد ان الباب سيظل مفتوحا أمام الأطراف الأخرى محلية وأجنبية للانضمام الى الاتفاقية لغاية تاريخ 16 يونيو المقبل علما بأن الاتصالات مع هذه الأطراف مستمرة وتسير بوتيرة ايجابية وسيتم اعتماد الاتفاقية وبدء التنفيذ في نهاية شهر سبتمبر المقبل.

واشار الى ان الاتفاقية تشمل أولا قيام الجهات الدائنة بشطب ما نسبته 10 في المئة من اجمالي ديونها لأعيان ثم سيتم تحويل ما نسبته 15 في المئة من الديون الى أسهم في شركة أعيان للاجارة والاستثمار مع حق إعادة الشراء للمساهمين الحاليين خلال خمس سنوات.

وأضاف ان الشركة ستقوم بزيادة رأس المال بقيمة 10 ملايين دينار وهذه الزيادة ستطرح للمساهمين الحاليين في الشركة وستكون بالقيمة الاسمية للسهم (100 فلس) كما ستقوم الشركة بإجراء سداد نقدي وتسوية بأصول لجزء من الدين بقيمة تقارب 51 مليون دينار.

واوضح انه بعد الانتهاء من هذه الخطوات سيتم اعادة جدولة المتبقي من الدين على فترة خمس سنوات مقبلة.