زين

"زين" تدعم تشغيل "الأساور الذكية" للحجاج

أعلنت زين الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في الكويت عن تعاونها مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لدعم وتشغيل " الأساور الذكية " لحجاج بيت الله الحرام، وهي الخطوة التي ترسّخ من خلالها شراكتها الاستراتيجية مع مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية في الدولة.

وذكرت الشركة في بيان صحافي أنها دعمت تزويد وزارة الأوقاف بشرائح الاتصال الذكية (SIM Cards) وخدمات ربط الأساور بالتكنولوجيا المتقدمة مجاناً، وتشغيل الأساور الخاصة بـ 8 آلاف حاج من المواطنين والمقيمين في دولة الكويت، مبينة أن مبادرة "الأساور الذكية" تهدف إلى تمكين بعثات الحج الكويتية من متابعة ورصد موقع كل حاج للتأكد من سلامته وإمكانية تحديد موقعه في حالات الطوارئ.

وأوضحت زين أنها من خلال هذه المبادرة التي تدعم فيها ريادة وزارة الأوقاف في تبنّي التكنولوجيا الحديثة والحلول الذكية المقدّمة لخدمة الحجاج، ترسخ من حرصها على بناء جسور الشراكة مع مؤسسات الدولة في العديد من المبادرات والمشاريع التي تطلقها، والتي تهدف من خلالها تسهيل وتذليل العقبات أمام المواطنين.

وإذ تؤكد الشركة أنها كإحدى المؤسسات الاقتصادية الكبرى تسعى للقيام بدورها الريادي لدعم خطط وتوجهات التنمية الاجتماعية والاقتصادية المختلفة، فقد بينت أنها فخورة بأن تكون من أوائل المؤسسات التي حرصت على دعم جهود وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لإنجاح هذه المبادرة التي تُعزّز من سلامة الحجاج باستخدام التكنولوجيا المتطورة التي تقدّمها زين.

وأضافت زين أنها تقوم أيضاً وبالتعاون مع شركة زين السعودية بتوفير خطوط المكالمات الصوتية والإنترنت بأسعار تنافسية للحجاج القادمين من الكويت، وذلك من خلال تخصيص جناح متكامل في مقر بعثة الحج الكويتية في المملكة العربية السعودية لخدمتهم.

وفي إطار حرصها على إبقاء عملائها المسافرين إلى الأراضي المقدسة على اتصال دائم مع أقاربهم أثناء تأديتهم فريضة الحج، قامت زين مؤخّراً بإطلاق عرض إنترنت التجوال لعملائها المسافرين لأداء فريضة الحج، والذي يمكّنهم من استخدام سعة الإنترنت المحلية نفسها الخاصة بباقات الدفع الآجل أثناء تواجدهم في المملكة العربية السعودية مجاناً ومن غير أي تكلفة إضافية.

واختتمت الشركة بالتأكيد على أنها مستمرة في تخصيص مساهماتها اتجاه خدمة المجتمع، مشيرة إلى أنها ستكرس المزيد من جهودها في الفترة المقبلة بهدف ترسيخ التزاماتها في مجالات المسؤولية الاجتماعية والاستدامة.

 

×