مدينة الكويت

الإمارات تتصدر صفقات الاستحواذ في الخليج

الإمارات هي الأكثر نشاطاً في أسواق منطقة الخليج العربي، فخلال الشهور الـ6 الماضية، حازت على 45% من إجمالي صفقات الاندماج والاستحواذ.

وقد عقدت 32 صفقة من هذا النوع في منطقة دول مجلس التعاون، في آخر 3 شهور من عام 2015، نصفها متعلقة بشركات في دولة الإمارات، وفقاً لتقرير المصرف الكويتي للاستثمار وإدارة الأصول (Markaz).

بينما عقدت 6 صفقات أخرى في السعودية، و4 في الكويت وعُمان، وصفقتان في قطر، ولم تشهد البحرين أي صفقات مماثلة خلال تلك الفترة.

وفي الربع الأول من هذا العام، أجرت بعض الشركات في الإمارات 10 عمليات من أصل 26 عملية اندماج واستحواذ، أي أن 38% من هذه العمليات في الإمارات وحدها، و7 في الكويت، و6 في السعودية، وعمليتان في عُمان، وواحدة فقط في البحرين، ولا عمليات مشابهة في قطر خلال تلك الفترة.

أما خلال 6 شهور ماضية، عقدت نحو نصف صفقات الاندماج والاستحواذ في الإمارات، تلتها السعودية بما يعادل 21%، فالكويت 19%، فعمان 10%، فقطر 3%، فالبحرين 2%.

فيما شملت أهم القطاعات التي عقدت فيها صفقات الاندماج والاستحواذ: قطاع الصناعة 19% من إجمالي الصفقات خلال الفترة نفسها، وقطاع المنتجات الاستهلاكية الكمالية 17%، ثم القطاع المالي 16%، وقطاع الرعاية الصحية 12%.

كما أن معظم الصفقات الكبرى الأخيرة كانت بين شركات تنتمي إلى منطقة الخليج العربي. ومنها صفقة شراء (Saudi Telecom Company) حصة الأقلية في Kuwait Telecom Company(Viva)) مقابل 425 مليون دولار، والصفقة الكويتية لاستحواذ (Boubyan Petrochemical Company) على حصة الأغلبية في (Nafais Holding Company) مقابل 168 مليون دولار، لكنها لم تستكمل بعد.

وكما هو الحال دائماً، قد لا تتم بعض الصفقات التي أعلن عنها في السابق، كصفقة استحواذ (Adeptio) في الإمارات، على مالكة مطاعم الوجبات السريعة Kuwait Food Company (Americana)) مقابل 1.8 مليار دولار.

فيما تعد الإمارات الوجهة الأبرز للمشترين من أنحاء العالم؛ فمن بين 15 صفقة أحد أطرافها مستثمرون أجانب في الفترة بين شهري سبتمبر/ أيلول ومارس/ آذار الماضي، عقدت 11 صفقة لشركات تتخذ من الإمارات مقراً لها.

أما الصفقات الأخرى، فتضمنت اثنتان منها شركات عُمانية، وصفقة واحدة لكل من قطر والسعودية.

ومن المتوقع استمرار الريادة الإماراتية لهذا المجال في المستقبل، وفقاً لعدد من الصفقات التي أعلن عنها في الشهور الأخيرة، والتي عقدت منها 11 من أصل 28 صفقة أعلن عنها في الفترة بين سبتمبر/ أيلول من عام 2015 ومارس/ آذار من عام 2016.

وكانت أكثر الأسواق الواعدة التي تلتها، أسواق الكويت وعُمان بـ5 صفقات خلال الفترة نفسها.
 

×