رئيس مجلس ادارة مجموعة بنك برقان ماجد عيسى العجيل

بنك برقان يحقق ربح صافي بلغ 14.3 مليون دينار بربحية 4.4 فلس في الربع الاول

أعلنت مجموعة بنك برقان اليوم عن نتائجها المالية للربع الأول من عام 2016 عاكسة بذلك صلابة الأداء الأساسي للبنك من حيث النمو المستمر للميزانية العامة و تحسن في جودة الأصول في ظل التحديات المعقدة التي تواجه البيئة التشغيلية الاقليمية. فقد بلغ صافي الربح الأساسي (قبل خصم المخصصات الاحترازية) 19.1 مليون دينار كويتي ليعكس نمو سنوي ثابت. و عليه فقد سجلت مجموعة بنك برقان ربحا صافيا بلغ 14.3 مليون دينار كويتي كما حققت ربحية السهم 4.4 فلس.

وفي مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، ارتفع صافي إيرادات الفوائد بنسبة 7.4% لتصل الى 40.6 مليون دينار كويتي مقارنة ب 37.8 مليون دينار في حين انخفضت صافي الرسوم والعمولات بالمقارنة بالمدة نفسها من العام الماضي ويرجع ذلك إلى انخفاض في صافي أرباح العملات الأجنبية من 7.7 مليون دينار كويتي في الربع الاول من العام الماضي لتسجل 1.7 مليون دينار للربع الاول في 2016 وبالتالي بقيت الإيرادات التشغيلية والأرباح التشغيلية ثابته قبل خصم المخصصات لتسجل 57.1 مليون دينار كويتي و 30.2 مليون دينار كويتي على التوالي.

هذا وقد واصلت الميزانية العامة في النمو المستمر حيث إرتفع اجمالي أصول البنك إلى 7.1 مليار دينار كويتي مقارنة ب 6.8 مليار دينار كويتي في 2015 . بينما ظلت مستويات رأس المال صلبة حيث بلغت نسبة رأس مال الشريحة الأولى 10.7% بينما بلغت نسبة كفاية رأس المال 16.4% تحت قواعد بازل 3  كما هو في 31 مارس 2016.   

وفي هذا الصدد، قال السيد ماجد عيسى العجيل، رئيس مجلس ادارة مجموعة بنك برقان "شهدت أسواق رأس المال تقلبات حادة مع بداية عام 2016 لتؤثر سلباً على الشعور السائد في السوق ، وعلى الرغم من ذلك فقد أثبتت مجموعة بنك برقان قدرتها على التكيف مع التحديات المحيطة بصلابة أداء عملياتها."

وأضاف العجيل : "ان تنويع مصادر دخلنا من خلال تواجدنا في أسواق أسرع نمواً يعد عامل أساسي لقوة أداء المجموعة بالرغم من صعوبة البيئة التشغيلية. وقد تحسنت جودة الاصول حيث بلغت نسبة الأصول الغير منتظمة (صافي الضمانات) إلي إجمالي التسهيلات 1.4% وبنسبة تغطية (صافي الضمانات) عالية بلغت 328%. ان المؤشرات المالية الرئيسية لدينا مستمرة في الاتجاه الصحيح، وما زلنا متفائلون بأدائنا في المستقبل."

وختم العجيل: "بالنيابة عن مجلس الإدارة ، أغتنم هذه الفرصة لشكر عملائنا ومساهمينا على ثقتهم المتواصلة بإمكانياتنا وقدراتنا،,وأشكر الجهات الرقابية وبالأخص بنك الكويت المركزي لتقديمه الدعم المستمر وكذلك أشكر فريق الإدارة التنفيذية على قيادتهم و تطبيقهم الممتاز للخطة الإستراتيجية العامة وأشكر موظفينا على دعمهم وتفانيهم المستمر."

وتشمل البيانات المالية نتائج عمليات مجموعة بنك برقان في الكويت، بالإضافة إلى حصتها من عمليات المصارف التابعة لها، والتي تشمل بنك الخليج الجزائر وبنك برقان – تركيا ومصرف بغداد وبنك تونس العالمي التي يمتلك بنك برقان الحصة الكبرى فيها.