الخريجون مع اللورد عمدة لندن

بنك الخليج يختتم برنامجه لتطوير الخريجين

أعلن بنك الخليج عن الاختتام الناجح لبرنامجه لتطوير الخريجين، الذي انعقد بالتعاون مع معهد الدراسات المصرفية على مدى تسعة أشهر.

وقد قامت مؤخراً المجموعة الأولى من مرشحي بنك الخليج المشاركين في برنامج تطوير الخريجين بعقد سلسلة من اللقاءات مع رؤساء مجموعات العمل في البنك لتحديد أفضل ما يناسبهم من متطلبات البنك والتفضيلات الفردية لمجالات العمل المختلفة. وقد تم تصميم هذا البرنامج، الذي أطلق في أكتوبر الماضي بحيث يتم تدريب الخريجين من ذوي الخبرة الممتدة من سنة إلى ثلاث سنوات لدى البنك، وذلك حتى يتمكنوا من بلوغ مستوى "المصرفي الشامل". وقد غطى هذا البرنامج المكثف الممتد لتسعة أشهر مجموعةً كبيرة من الموضوعات، التي شملت كلاً من مقدمة إلى العمل المصرفي، الاقتصاديات المالية، إدارة أموال الشركات، إدارة المخاطر، تمويل الأفراد والمزيد غيرها.

وتمحور جزء هام من البرنامج حول الرحلة إلى اكتشاف الذات، وبناء الثقة وروح العمل الجماعي. وقد تم تخصيص موجهين لكل من الخريجين من بين أعضاء الإدارة التنفيذية، وكان ذلك أحد أهم أجزاء البرنامج تأثيراً. وتم اختتام البرنامج بمهمة دولية تضمنت زيارات إلى بنك باركليز وسيتي بنك – لندن. كذلك اثناء زيارة المملكة المتحدة، التقى المرشحون باللورد عمدة لندن، آلان كولين دريك يارو.

وبهذه المناسبة، تحدثت السيدة سلمى الحجاج، مدير عام الموارد البشرية ببنك الخليج، قائلةً: "نحن في غاية الفخر والاعتزاز بهذه المبادرة الملهمة التي ساعدتنا في تحويل مواهبنا إلى قادة مرتقبين للمستقبل. ومن خلال الاستثمار في رأس مالنا البشري، نعمل على إعداد قادة المستقبل. ولا يقتصر الأمر على إدراك مواهبنا المتميزة، بل إننا نلتزم أيضاً بتحيز تلك المواهب لتنمو وتزدهر إلى أبعد الحدود".

هذا، ويحرص بنك الخليج على توفير التدريب والتطوير للعمالة الوطنية من خلال إدارة التعليم والتدريب، التي تقدم برامج ودورات تدريبية متخصصة في إطار استراتيجية التدريب التي تضعها.

للحصول على مزيد من المعلومات حول مبادرات وبرامج بنك الخليج، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني ثنائي اللغة: www.e-gulfbank.com.

 

×