الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني صلاح يوسف الفليج في صورة جماعية مع الطلبة

البنك الوطني يبدأ أولى دورات برنامج التدريب الصيفي لطلبة المدارس والكليات للعام الحالي

بدأ بنك الكويت الوطني الدورة التدريبية الأولى من برنامج التدريب الصيفي لعام 2015 والمخصص لطلبة المدارس والكليات الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 20 عاماً.

ويأتي تنظيم هذا البرنامج في إطار المسؤولية الاجتماعية لبنك الكويت الوطني وحرصه على دعم الشباب والطلبة، وإتاحة الفرصة أمامهم لصقل مهاراتهم وتأهيلهم لدخول سوق العمل من خلال برامج تدريبية مكثفة.

ويتضمن برنامج التدريب الصيفي جملة من مواد التدريب والدراسة لطلبة المدارس والكليات تشمل أساليب عمل الفريق وطرق التفكير الإبداعي وسبل التعبير الذاتي الأمثل وأساليب التعامل مع العملاء إضافة إلى مفهوم جودة الخدمة وتأهيل وتمكين الطلبة من خلال ما يوفره البرنامج من المواد التدريبية والاكاديمية المتطورة والحديثة. ويتخلل هذه الدورات جولات ميدانية للمشاركين لإتاحة المجال أمامهم للاطلاع عن كثب على عمل إدارات وفروع البنك.

ومن المقرر أن تبدأ الدورة الثانية في 28 يونيو، بينما تتوزع الدورات اللاحقة على التواريخ التالية 12 و26 يوليو و9 أغسطس وذلك بحسب البرنامج المقرر لهذا العام. ويهدف برنامج التدريب الصيفي إلى تعريف الطلبة على طبيعة عمل الإدارات والفروع وآليات وأساليب العمل المصرفي من خلال الجولات الميدانية في البنك. ويقسم البرنامج إلى أربع دورات وتستمر الدورة الواحدة لمدة اسبوعين. وتتوزع هذه الدورات على حلقات تدريب نظرية وميدانية بواقع 5 ساعات يومياً.

وينظم بنك الكويت الوطني البرنامج للعام الرابع عشر على التوالي، وهو يشهد اقبالاً متزايداً في كل عام. ويهدف هذا البرنامج إلى المساهمة في تشجيع الطلبة خلال فترة اجازتهم الصيفية على التدريب والانخراط في تجربة العمل المصرفي، كما أنه يأتي في إطار التزام  بنك الكويت الوطني تجاه الشباب ودعمهم في مسيرتهم للقيام بدور فاعل في المستقبل.

 

×