جيجنهايمر وغندور وغوركان خلال مراسم التوقيع

"زين" تستثمر في صندوق "ومضة كابيتال" المتخصص في التجارة الإلكترونية والمحتوى وخدمات B2B

أعلنت مجموعة زين عن استثمارها في صندوق "ومضة كابيتال"، وهو صندوق استثماري مغلق العضوية، تعود ملكيته لشركة ومضة التي تعمل كمنصّة لتمكين روّاد الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وذكرت المجموعة في بيان صحافي أن الصندوق الذي مازال في مراحل النمو الأولى، متخصص في الاستثمار في شركات القطاع الخاص وشركات التكنولوجيا، حيث يركز نشاطه الرئيسي على مجالات التجارة الإلكترونية، والمحتوى المتميز، وخدمات B2B.

وأفادت زين التي تملك وتدير ثمان شبكات اتصالات متطورة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا أن استراتيجية الصندوق الأساسية تتمثل في العمل والتعاون مع رجال أعمال من أجل إنشاء شركات ومشروعات تجارية قوية قابلة للنمو، وذلك مع ضمان الحصول على رأس المال في المراحل الأولى من المشاريع لتغذية نمو عملياتها.

وبينت زين أنه وعلاوة على الاستثمار المالي، فإن شركة ومضة كابيتال ستقدم الدعم من خلال النصح والإرشاد، والوصول إلى الأسواق، والشبكات، والعملاء، وكذلك الدعم التشغيلي عبر الحدود.

الجديد بالذكر آن صندوق ومضة كابيتال الاستثماري يهدف إلى جمع ما يعادل 75 مليون دولار، وتوفير تمويل طويل الأجل للشركات المتخصصة بالتكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط، والتي لديها القدرة على النمو بسرعة، ومن بين المستثمرين بالصندوق المذكور مؤسسة التمويل الدولية (IFC)، كما أن الاتفاق بين مجموعة زين وشركة ومضة جاء على هامش فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي الذي انعقد في منطقة البحر الميت في المملكة الأردنية.

وقال الرئيس التنفيذي في مجموعة زين سكوت جيجينهايمر "تحرز مجموعة زين مزيدا من التقدم كشريك نشط لأسواقها في العصر الرقمي الجديد، ومن خلال الاستثمار في صناديق رأس المال المشترك التي لديها سجلا حافلا من النجاحات في جميع أنحاء المنطقة، فإن ذلك يؤكد من جديد عزمها على تعزيز اتجاهها نحو الابتكار والإبداع".

وأضاف جيجنهايمر بقوله "وفي موازاة هذا الاتجاه، نحن نهدف إلى زيادة وإقامة علاقات تعاون إستراتيجية، بما في ذلك الاستثمار في أسهم هذه الشركات الناشئة من أجل خلق قيمة مضافة لجميع أطرافنا ذات الصلة ".

من جانبه قال الرئيس التنفيذي للاستراتيجيات وتطوير الأعمال في مجموعة زين  ايمري غوركان " الصندوق يستثمر في الكيانات التي مازالت في مراحل النمو المبكر، وهي الكيانات المهتمة أساسا ببناء شركات التكنولوجيا الأكثر ابتكارا في المنطقة".

وأضاف غوركان بقوله " هدفنا من هذا التوجه الاستراتيجي الجديد، هو الاستفادة من الأفكار الواعدة في مجال خدمات  B2B، والأفكار الرقمية التي يمكن أن تحقق التآزر لشركات مجموعة زين، والتي يمكن أن تعزز من حجم الايرادات، حيث يشمل هذا التوجه تقديم منتجات وخدمات رقمية فريدة إلى عملاء المجموعة سواء كانوا أفراد أو شركات".

ومن جهته قال رئيس ومضة كابيتال فادي غندور " إن الاستثمارات الموجهة في الأسواق الناشئة تحفز كثيرا من مجالات النمو في مجالات العمل الجديدة، والتي شهدت قصص نجاح عديدة في المنطقة العربية،  فبيئة المشاريع والشركات الصغيرة  بحاجة لدعم في بدايات نشاطها".

وأضاف  بقوله "نعتقد أن منطقة الشرق الأوسط يمكن لها أن تؤسس  لوادي سيليكون جديد، إذا ما أعطيت الفرصة الحقيقية لرجال الأعمال، وتلقيهم الدعم المناسب، ومساعدتهم في نمو أعمالهم ومشاريعهم".

الجدير بالذكر أن الاستثمار في شركة ومضة من جانب مجموعة زين، يأتي ضمن الإطارات الإبداعية التي أسستها المجموعة مؤخراً، والتي منها اطلاق "جبهة زين الرقمية والإبداعية" في العام 2014.

وتعتبر جبهة زين الرقمية الوحدة المكلفة بإطلاق مجموعة زين في عالم الفضاء الرقمي مع التطلع إلى تنمية المجموعة من خلال تيارات وتدفقات أعمال مبتكرة جديدة تضيف إلى قيمة مجموعة زين وإلى عروض الخدمات التي تقدمها لعملائها، كما تركز في ذات الوقت على مجالات الابتكار، والخدمات الرقمية، ومشاريع المدن الذكية.