بنك وربة

بنك وربة رعى الحفل الختامي لكلية التربية الأساسية

إنطلاقا من مسؤوليته الإجتماعية ودوره في خدمة المجتمع ودعم مختلف قطاعاته لا سيما قطاع التعليم، رعى بنك وربة الحفل الختامي لكلية التربية الأساسية الذي أقيم يوم الأحد 3 مايو 2015 على مسرح كلية التربية الأساسية في منطقة العارضية.

وتعد الرعاية الحصرية لهذا الحفل تأكيداً من بنك وربة على دعمه للشباب، وحرصاً على المشاركة في مثل هذه النشاطات التعليمية الهادفة الى تطوير وتنمية الكفاءات الوطنية إيمانا منه بأهمية العلم والتعليم ودوره الأساسي بالنهضة والتنمية الاقتصادية، كما تأتي في سياق تطوير البنك لقنوات التواصل مع النشاط التربوي وتعزيز ودعم المعرفة المجتمعية بعالم الصناعة المصرفية.

وحضر الحفل ممثلا عن بنك وربة السيد خالد السبيعي مدير إدارة الفروع . وشمل الحفل العديد من الفقرات كان من أبرزها كلمة مدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب الدكتور أحمد الأثري، وفيلم قصير عن إنجازات الكلية وفيلم تعريفي عن بنك وربة.

وبالمناسبة قال السبيعي أن بنك وربة لا يألو جهداً في المساهمة النوعية في مثل هذه الفعاليات، ودعم مسيرة البناء والتطوير البشري التي تمهد إلى إنخراط الشباب في سوق العمل، منوهاً في هذا الإطار إلى استمرارية نهج بنك وربة في توظيف الكفاءات الوطنية، والعمل على تمكين الخريجين الجدد من خلال مبادرات تتضمن دورات تدريبية متخصصة.

 وتحدث السبيعي عن مسيرة بنك وربة منذ تأسيسه والسعي الدائم لرفع إسمه عاليا في جميع الأصعدة في ظل المنافسة الشديدة، وذلك من خلال القدرة على الإبداع والإبتكار لمواجهة التحديات. وشكر السبيعي أعضاء هيئة التدريس في كلية التربية الأساسية على جهودهم المبذولة في رفع راية العلم في جميع الميادين وتخريج جيل جديد من الطاقات الكويتية الكفوءة القادرة على تحقيق أعلى مستوى من المنافسة في ظل عصر التطور التكنولوجي المتسارع.

وشارك السبيعي في ختام الحفل بتكريم أعضاء هيئة التدريس، في حين قام مدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وعميد كلية التربية الأساسية بتكريم بنك وربة على رعايته وتقديم درع تذكاري بإسم السيد جسار دخيل الجسار نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي للبنك، كما تم تكريم السيد محمد الشريف رئيس هيكلة الأعمال والتخطيط  الاستراتيجي على مشاركتهم في تنظيم الفعالية.

 

×