أسرة البنك الوطني تحتفل مع اطفال 'بيت عبدالله'

بنك الكويت الوطني يحتفل مع الأطفال في بيت عبدالله

نظم بنك الكويت الوطني مهرجاناً ضخماً للأطفال في "بيت عبد الله" في إطار مبادراته الاجتماعية الخاصة بالأطفال، وقد تخلله برنامج حافل بالنشاطات والعروض المسلية.

وحضر الاحتفال وزير الصحة السابق رئيس جمعية رعاية الاطفال في المستشفيات الدكتور هلال الساير والرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني في الكويت صلاح الفليج ومدير عام مجموعة الخزانة في بنك الكويت الوطني سليمان المرزوق والرئيس التنفيذي لشركة الوطني للاستثمار فيصل الحمد ومدير ادارة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني عبدالمحسن الرشيد وأسرة البنك الوطني

وقال الرشيد إن بنك الكويت الوطني ملتزم بدعم الأطفال كجزء لا يتجزأ من مسؤوليته الاجتماعية. ومن هذا المنطلق أيضاً يأتي دعمنا وتعاوننا المتواصل مع بيت عبدالله ومشروعه الذي نفخر به وبجهوده في رعاية الأطفال. ويأتي هذا الاحتفال انطلاقاً من حرصنا على المشاركة في كل ما من شأنه دعم للأطفال الذين هم بحاجة دوماً للفرح.

وأضاف الرشيد أن بنك الكويت الوطني يفخر بأن يكون من أوائل المبادرين لدعم الأطفال، لأن هذا نهج تبنيناه منذ عقود وسيبقى على رأس اهتماماتنا كأسرة بنك الكويت الوطني. وذكر الرشيد مستشفى بنك الكويت الوطني للأطفال كأيقونة مبادرات بنك الكويت الوطني مساهماته الاجتماعية، حيث يستعد البنك من خلال المستشفى إلى استحداث مركز رائد للأطفال على مستوى الكويت والمنطقة متخصص في زراعة النخاع. وسيواصل البنك الوطني التزامه بنهجه الاجتماعي تجاه الاطفال ودعمهم من أجل تحقيق الحياة المثلى التي يستحقونها.

ويأتي هذا المهرجان انطلاقاً من حرص البنك على المشاركة المستمرة في النشاطات الاجتماعية والإنسانية والتزاماً بمسؤوليته تجاه شرائح المجتمع كافةً. وأمضى الأطفال وقتا ممتعا وتفاعلوا مع الاستعراضات الحية التي تخللها المهرجان . كما قدمت اسرة البنك الوطني الهدايا لهم.

وقد عزز البنك الوطني خلال السنوات الماضية جهوده ومساهماته الإنسانية والاجتماعية، مشاركاً على نحو فاعل في العديد من الفعاليات الاجتماعية المهمة منها التعليمية والتدريبية ودعم الكوادر الوطنية الى جانب البرامج الصحية والرعاية والدعم الاجتماعي والمبادرات الرياضية  والبيئية.

 

×