موظفوا بنك الخليج يطلقون فوانيس خاصة بمناسبة ساعة الأرض

بنك الخليج يشارك في ساعة الأرض للسنة السابعة على التوالي

قام بنك الخليج مؤخراً بإطلاق حملة توعية لدعم "ساعة الأرض"، وهي مبادرة بيئية عالمية بقيادة الصندوق العالمي للحياة البرية، ويحتفل بها في أنحاء العالم، حيث يشارك فيها الأفراد والمؤسسات، وتهدف إلى زيادة الوعي حول تغير المناخ.

 

وبهدف المشاركة، قام بنك الخليج في الساعة الثامنة والنصف من مساء يوم السبت الموافق 28 مارس 2015 بإطفاء جميع الأنوار والأجهزة الكهربائية وخفض درجة وحدات التكييف غير الضرورية المستخدمة في المركز الرئيسي للبنك، وكذلك في مكاتبه بمبنى الصالح وعدد من فروعه.

وفي إطار حملة التوعية لهذا العام، قام بنك الخليج بتوعية موظفيه في هذا الصدد، من خلال تشجيعهم على توجيه رسالة تتعلق بتغير المناخ. ومن خلال مشاركته في مبادرة "#TimetoGLO"، وهي حملة توعية عالمية تنظمها TIMEX والتوقيع على التعهدات المرتبطة بها، سيتم التبرع بمبلغ دولار واحد لساعة الأرض للمساعدة في حل مشكلة ارتفاع درجات الحرارة في أنحاء العالم. كما قام البنك بإطلاق 60 فانوس أثناء الاحتفال بهذه المبادرة لتشجيع الآخرين وإحداث أثر حقيقي ودائم. كما نشطت قنوات ومواقع التواصل الاجتماعي الخاصة ببنك الخليج للمساهمة في زيادة الوعي وتشجيع الجمهور بشكل عام على المشاركة في هذه المبادرة.

ويعتبر بنك الخليج من أهم الداعمين لمبادرة ساعة الأرض، ويتبع سياسة ترشيد الكهرباء. ودأب البنك منذ عام 2009 على المشاركة في ساعة الأرض، وعلى تشجيع موظفيه باستمرار على الالتزام بالاستخدام الواعي للطاقة وإطفاء جميع الأنوار والأجهزة غير الضرورية بما لا يتعارض مع شروط الأمن والسّلامة.  لاعرف على المزيد حول حملة التوعية الخاصة بساعة الأرض، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني الرسمي للمبادرة العالمية: http://www.earthhour.org/tracker.

هذا، ويؤمن بنك الخليج إيماناً راسخاً بأهمية دعم المبادرات البيئية التي تترك أثراً مباشراً على المجتمع. ويشجّع البنك المؤسسات والأفراد على المشاركة في هذه القضايا الصديقة للبيئة، للمساهمة في تعزيز مستوى التوعية في المجتمع.