زين تُكرّم الفريق الفائز

"زين" الراعي الرئيسي لسباق "GulfRun" للتحمّل

أعلنت زين الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في الكويت عن رعايتها الرئيسية لسباق "GulfRun" للتحمّل، والذي أقيم نهاية الأسبوع الماضي على حلبة "سرب" وسط مشاركة شبابية كبيرة.

وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن تشجيعها المستمر لفعاليات GulfRun الرياضية لسباقات السيارات تأتي من منطلق حرصها على تفعيل دورها الاجتماعي اتجاه قطاع الرياضة والشباب ورعاية مختلف الفعاليات والأنشطة الرياضية، مؤكدةً أن ثقتها وإيمانها في قدرات الشباب الكويتي لن تتوقف، وخاصةً أن مجموعة من الشباب الكويتي هم وراء فكرة تأسيس وتنظيم هذا الحدث المميز.

وأشارت زين إلى أنها قامت بالمشاركة في فعاليات السباق الذي استمر لـ 12 ساعة متواصلة، والذي شهد حضوراً جماهيرياً رائعاً من قبل الشباب الشغوف برياضة سباق السيارات، حيث قامت الشركة بتكريم الفائزين في المراكز الأولى، مبينةً أنها لن تتوانى عن تسليط الضوء على قدرات الشباب الكويتي وإمكانياتهم وتبرز مواهبهم وقدراتهم.

وبينت زين أن سباق "الكارتينغ" للتحمّل الذي تنظمه GulfRun بات يشهد اقبالاً كبيراً من الشباب الشغوف في الكويت، حيث قام المشاركون بالتنافس من خلال قيادة عربات صغيرة الحجم في سباق استمر لـ 12 ساعة متواصلة على حلبة "سرب" في منطقة الشويخ، وهو الحدث الذي قدّم فرصة رائعة للجماهير من المتابعين والمشاركين للاستمتاع بأجواء رياضية وحماسية.

وأوضحت الشركة أن سباق "GulfRun" الرياضي للسيارات اكتسب زخما جماهيريا كونه يعد البديل المثالي لسباقات الشوارع التي باتت تهدد أرواح الشباب الشغوف برياضة سباق السيارات ومرتادي الطرق، حيث يوفر السباق البدائل الآمنة من خلال حلبات معتمدة قد تم تصميمها وفقاً لمعايير السلامة الدولية.

الجدير بالذكر أن "سباق GulfRun" تأسس في العام 2005 من قبل مجموعة من الشباب الكويتي الطموح من محبي رياضة سباق السيارات، ويتميز عن غيره من خلال أهدافه التي تتمحور حول توفير البدائل الآمنة لهواة سباقات السيارات من معدات ومركبات وحلبات معتمدة وآمنة، وذلك لنشر التوعية حول مخاطر السباقات في الشوارع وتأثيرها السلبي على حياة مرتادي الطريق.

 

×