رئيس مجلس إدارة مجموعة زين أسعد البنوان ومجموعة من قيادات الشركة مع وزير الاتصالات اللبناني بطرس حرب وعدد من مسؤولي الوزارة

"زين" تجري محادثات مثمرة مع وزير الاتصالات اللبناني حول تحديات صناعة الاتصالات

استقبلت مجموعة زين وزير الاتصالات اللبناني بطرس حرب وعدد من مسؤولي الوزارة في جناحها الخاص خلال مشاركتها مؤخراً في المؤتمر العالمي للاتصالات، والذي ينظمه الاتحاد العالمي الـ GSMA  في برشلونة.

وذكرت الشركة في بيان صحافي ان رئيس مجلس إدارة مجموعة زين أسعد أحمد البنوان كان في مقدمة المستقبلين للوزير والوفد المرافق له، ومعه الرئيس التنفيذي للمجموعة سكوت جيجنهايمر والرئيس التنفيذي لشركة تاتش في لبنان وسيم منصور، مبينة أنها أجرت خلال هذه الزيارة نقاشات مثمرة مع الوزير حرب حول القضايا الرئيسية التي تتعلق بصناعة الاتصالات والتطورات الأخيرة التي تشهدها خدمات الاتصالات المتنقلة على مستوى المنطقة والعالم.

وأفادت المجموعة التي تدير شبكة تاتش منذ العام 2004، أنها تسعى بالتعاون مع وزارة الاتصالات اللبنانية إلى توسيع نطاق تغطية تكنولوجيا الجيل الرابع ليشمل جميع أرجاء الدولة، مشيرة إلى أن النقاشات الثنائية سلطت الضوء على الفوائد الايجابية الهائلة التي من الممكن أن تتحقق للاقتصاد اللبناني من خلال تبني خدمات البرودباند المتنقلة عالية السرعة.

وقال البنوان في تعليقه على هذه الزيارة " سعدنا كثيرا بزيارة الوزير حرب، وهي الزيارة التي سلطنا خلالها الضوء على الخبرات الواسعة التي تتمتع بها مجموعة زين في مجال نشر شبكات الجيل الرابع عالية السرعة، إذ أن المجموعة نشرت مثل تلك الشبكات فعليا بنجاح في الكويت والسعودية والبحرين وحديثا في الأردن".

وأضاف البنوان بقوله " إننا حريصون على إثراء حياة المجتمعات التي نقدم فيها خدماتنا، ونحن نؤمن بأن نشر خدمات الجيل الرابع في بقية المناطق في لبنان سيقربنا أكثر من تحقيق هذا الهدف، ومن المؤكد أن النقاشات الإيجابية التي أجريناها مع الوزير حرب ستدعم اهتماماتنا وجهودنا المشتركة في هذا المجال".

ومن جانبه أعرب سكوت جيجنهايمر عن شكره وتقديره للوزير حرب والوفد المرافق له وقال" أود أن أتوجه بالشكر إلى الوزير حرب على هذه الزيارة، والتي ناقشنا خلالها أهم التطورات والتحديات في سوق الاتصالات اللبنانية، وعلى وجه الخصوص ما يتعلق بشبكات الجيل الرابع".

وأضاف بقوله "لقد سعت مجموعة  زين طوال الـ 14 عاما الماضية  إلى دعم وتلبية تطلعات واحتياجات السوق اللبنانية، معتمدة في ذلك على التعاون الوثيق مع الحكومة اللبنانية ممثلة في وزارة الاتصالات."

وأوضح جيجنهايمر قائلا " إن خدمات الجيل الرابع باتت الوجه الجديد لتكنولوجيا المعلومات الآن، ونحن على يقين أن ريادتنا في هذه المجال سوف تحمل معها تجربة رائعة ومميزة لمشتركينا، فالتكنولوجيا التي تقدمها هذه الخدمات ستوفر تجربة اتصالات مميزة بجودة أفضل".

وكان تقرير أصدرته أخيرا الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول (GSMA) قد سلط الضوء على أن تحقيق زيادة بنسبة 10% في معدلات اتصالات البرودباند يؤدي إلى خلق زيادة بنسبة 1% في إجمالي الناتج المحلي للدولة وأنه في مقابل كل 1,000 اتصال برودباند إضافي يتم خلق 33 وظيفة جديدة.

واستنادا إلى ذلك التقرير، فإنه من المتوقع لتزايد معدلات انتشار اتصالات البرودباند في منطقة الشرق الأوسط أن يؤدي إلى تحقيق نمو في إجمالي الناتج المحلي بما يوازي مليارات الدولارات بالإضافة إلى خلق مئات الآلاف من الوظائف الجديدة.

وقد كانت لمجموعة زين مشاركة نشطة وحافلة في نسخة العام 2015 من المؤتمر العالمي للاتصالات، حيث استضاف جناح زين في المؤتمر عشرات من شركاء الأعمال والشخصيات المرموقة والأطراف المهتمة.

 

×