مشاركي البرنامج في سان فرانسيسكو

"زين": وادي السيلكون يحتضن 12 مشروعا لـ Zain Great Idea

أعلنت زين عن وصول برنامجها المبتكر Zain Great Idea إلى محطة وادي السيلكون في سان فرانسيسكو ، وهي تصطحب معها 12 مشروعاً ، هي الحصيلة النهائية لقائمة المشاريع من أصل 70 مشروع سجلت بياناتها هذا العام.

وأفادت الشركة في بيان صحافي أن محطة وادي السيلكون واحدة من المحطات المهمة في الانطلاقة الثالثة من برنامجها المبتكر ، حيث تمثل مرحلة برنامج إطلاق المشاريع الصغيرة.

وذكرت زين أن نقل المشاركين من أصحاب المشاريع التي حصلت على تقييمات عالية ، ما هو إلا تجديد منها  لتعهداتها والتزاماتها في مجالات المسؤولية الاجتماعية لإثراء جهودها في مجالات الاستدامة، وخاصة فيما يتعلق باحتضان وتوجيه الشباب المتميز بهدف المساهمة الفاعلة في تطوير الاقتصاد الوطني.

وبينت الشركة أن المشاركين الـ 12 وصلوا بالفعل إلى مطار سان فرانسيسكو الدولي الأسبوع الماضي ، وبدأت رحلتهم مع الورشة التنويرية الأولى مع مؤسسة Mind The Bridge التي ستأخذهم طوال 3 أسابيع من خلال منهج مكثّف مختص بإطلاق المشاريع الصغيرة ، والذي سيمكّن المشاركين من تطوير مشاريعهم وأفكارهم وفق أعلى المعايير العالمية.

وأشارت زين إلى أن مؤسسة Mind The Bridge التي مقرها في وادي السيلكون الشهير في سان فرانسيسكو ، وهي العاصمة الروحية لأصحاب المشاريع الصغيرة حول العالم ، ستتولى مهمة نصح وتوجيه المشاركين عن قرب على مدار فترة المرحلة الثالثة.

وكشفت الشركة أنها أعدت مجموعة من الأنشطة التفاعلية التي ستبدأ مع تقييم المشاريع بشكل تفصيلي ، منها  ورش تدريبية سيقدمها خبراء عالميون ، إلى جانب الزيارات الميدانية لكبريات شركات التكنولوجيا العالمية في الولايات المتحدة تشمل Google وFacebook وLinked In وTwitter.

وذكرت أنها ستعد أيضاً للمشاركين مجموعة من الأنشطة الأخرى المتعلقة بمجالات القيادة والتميز في إدارة الأعمال في مختلف أرجاء سان فرانسيسكو، لتحقيق أكبر استفادة مرجوة من هذه الجولة الميدانية.

وبينت زين أن المرحلة الثانية التي اختتمتها مؤخراً قدمت للمشاركين مجموعة من الورش التدريبية المكثفة التي صقلت من مهاراتهم وساعدتهم على توجيه أفكارهم ومشاريعهم بالشكل الصحيح ، حيث أن محتوى البرنامج التدريبي والمدربين الذين تم اختيارهم قد أتوا من أرقى المؤسسات التعليمية العالمية التي تشمل جامعة هارفرد وجامعة ستانفورد ، وجامعة IE لإدارة الأعمال، وMIT Enterprise  ، بالإضافة إلى العديد من المستثمرين ورواد الأعمال الكويتيين ، الذين قدموا للمشاركين برنامجاً تدريبياً مكثفاً استمر لمدة أسبوعين.

وإذ أفادت الشركة أن النسخة الجديدة من البرنامج هذا العام ترتكز على المشاريع المتعلقة بالمنصات التكنولوجية والحلول التقنية مثل تطبيقات الهواتف الذكية ، فإنها أوضحت أنها ركزت على هذا المجال تحديدا نظراً إلى أهمية الوسائل والحلول التقنية في العصر الحالي خصوصا مع الطفرة التكنولوجية الحديثة التي باتت تشكل بيئة مثالية غنية بالفرص لتقديم الأفكار الحديثة التي تساعد في إثراء حياة الناس.

الجدير بالذكر أن النسخة الثالثة من البرنامج تتضمن أربع محطات رئيسية يحط فيها المشاركون على المستويين المحلي والعالمي ، فالبداية كانت مع المحطة الأولى وهي التسجيل وتأهيل المشاريع المشاركة التي تتيح للمشاركين تسجيل مشاريعهم ، تلتها محطة الورش التدريبية ، ثم التجربة العالمية في وادي السيلكون ، وبعدها لقاء المشاركين بالمستثمرين من خلال  ZGI Demo Day.   

ويشهد المشاركين التجربة العالمية في المحطة الثالثة وهي الحالية الآن ، ومن بعدها الانتقال إلى المحطة الرابعة والأخيرة ، حيث ستشهد الحدث الذي سيجمع المشاركين بالمستثمرين تحت عنوان  ZGI Demo Day ، والذي سيقدم فرصة ذهبية للمشاركين لعرض مشاريعهم وأفكارهم بصورتها النهائية لمستثمرين محليين وأجانب في الكويت.

وتجد المبادرة ومنذ اطلاق نسختها الأولى تجاوباً كبيراً من قبل الشباب الطموح، حيث أعطت فرصة لعدد كبير منهم بأن يمتلكون الآن مشاريع تجارية ناجحة بفضل مشاركتهم في البرنامج والاستفادة من الكم الهائل من المعلومات التي تلقوها خلال فترة التدريب.