معالي وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله الصباح ورئيس مجلس إدارة النادي العلمي إياد الخرافي والرئيس التنفيذي لتنظيم الإتصالات في زين فيصل أبل في جناح الشركة

"زين" راع رئيسي للمعرض الدولي السابع للإختراعات في الشرق الأوسط

اختتمت زين الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في الكويت رعايتها الرئيسية لفعاليات الدورة السابعة للمعرض الدولي للاختراعات في الشرق الأوسط والذي قامت برعايته للمرة الخامسة، وذلك تحت رعاية سامية من سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن رعايتها لفعاليات المعرض أتت في إطار مساعيها لتشجيع مجالات العلم والاختراعات ودفع عجلة التنمية العلمية في المنطقة، حيث شهد حفل الافتتاح حشداً من المخترعين على المستوى المحلي والعالمي وذلك بحضور معالي وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله الصباح ورئيس مجلس إدارة النادي العلمي إياد الخرافي الذين قاموا بزيارة جناح الشركة بحضور الرئيس التنفيذي لتنظيم الاتصالات في زين فيصل أبل.

وبينت زين أن التكريم الذي تلقته خلال حفل الختام  جاء في إطار رعايتها المستمرة لهذا المعرض، والذي حقق العديد من الإنجازات على المستويين المحلي والعالمي في دوراته السابقة ودورته السابعة الأخيرة، مما أكسبه لقب ثاني أفضل معرض عالمي للاختراعات بعد معرض جنيف الدولي، وهو الإنجاز الذي وضع الكويت في مصاف الدول الداعمة للعلم والاختراعات حول العالم.

وأشارت الشركة أنها تسعى لتوفير البيئة الحاضنة للشباب العربي والكويتي لإبراز طاقاتهم وإبداعاتهم العلمية من خلال دعمها لمثل هذه التجمعات جنباً إلى جنب مع المشاركين العالميين الذين أتوا من مختلف دول العالم لاستعراض أفكارهم واختراعاتهم التي تخدم مختلف المجالات، مبينة أن هذه الدورة تعتبر فرصة رائعة لإبراز الجانب الحضاري لدولة الكويت باستضافتها لأعمال هذا المعرض.

وتؤكد زين على مدى اهتمامها بدعم ومساندة الجهات التي تقدم يد العون لأجيالنا القادمة وفي مقدمتها المعرض الدولي للاختراعات، والشركة لن تدّخر جهداً في تقديم المساندة والدعم لكل جهة تملك فكرة ورؤية تتسم بنواحي الإبداع وتخدم المجتمع والاقتصاد الوطني.

الجدير بالذكر أن المعرض الدولي السابع للاختراعات في الشرق الأوسط يعد من أهم الأنشطة الدولية التي تقام على أرض الكويت بالتعاون مع معرض جنيف الدولي، حيث يهدف لنشر ثقافة حقوق الملكية الفكرية في الدول العربية ويوفر فرصة التقارب والتعاون بين المستثمرين والمخترعين وإيجاد مساحة تعاون بينهم، وقد شهد المعرض مشاركة من كبار المستثمرين ورجال الأعمال من أجل متابعة الاختراعات الفائزة.

 

×