سلمى الحجّاجمدير عام الموارد البشرية في بنك الخليج تتوسّط المتدربين وفريق وشركة بينك كوفي في المعسكر التدريبي

تعاون بين بنك الخليج وشركة بينك كوفي

في بادرة هي الاولى من نوعها، وقع بنك الخليج بروتوكول تعاون مع "بينك كوفي" حيث تتولى الشركة بموجبه إدارة معسكر تدريبي لموظفي البنك بهدف تسليحهم بالمهارات اللازمة في إطار حرصه على تطوير الكفاءات الوطنية عبر تزويدها  بالمهارات اللازمة على أيدي مدربين متخصصين في عدة مجالات. ويهدف المعسكر إلى تدريب موظفي بنك الخليج على احدث الوسائل التي يتطلبها سوق العمل.

وصرحت مدير عام الموارد البشرية لبنك الخليج السيدة سلمى الحجاج "يولي بنك الخليج اهتمام كبير في تطوير العنصر البشري ويخص في ذلك تمنية الموارد الوطنية الشابة لتأهيلها لتتبوأ مناصب عليا في البنك من خلال برنامج الاحلال الوظيفي ويأتي المعسكر التدريبي والمقام بالتعاون مع بينك كوفي ضمن اطار برنامج تطوير الخريجين ومدته 9 أشهر يتم خلالها تدريبهم علي جميع اوجه العمل المصرفي بالاضافة الي تنمية المهارات الشخصية والقيادية ويختتم البرنامج بأربعة اسابيع تدريب ميداني في احدي البنوك العالمية."

من جهتها أعربت المديره التنفيذيه لشركة بينك كوفي إيمان الرشيد عن سعادتها بهذا التعاون مع بنك الخليج، الذي يعد من اعرق المصارف التجارية في الكويت، والمشاركة في إعداد وتجهيز موظفي البنك بالمهارات اللازمة للنجاح في مستقبلهم المهني، مؤكدة أن طاقم التدريب سيبذل قصارى جهده بهدف إعداد كوادر وطنية قادرة على الدفع بعجلة التنمية إلى الأمام وتنفيذ مهام وظيفتهم على الوجه الأكمل".

وأوضحت الرشيد أن الشركة حرصت على اختيار نخبة وطنية من المدربين المتميزين بها، للمشاركة في البرنامج التدريبي لموظفي بنك الخليج، وهم "رنا الخالد، يعرب بورحمه، شملان البحر، ومشاري المفرح"، مشيرة إلى أن البرنامج سيتخلله محاضرات تفاعليه وديناميكيه ستعود بالتأكيد بالنفع على المتدربين.

وجددت الرشيد شكرها إلى إدارة بنك الخليج على ثقتها الكبيرة في الشركة بشكل عام، وفي الكوادر الوطنية بشكل خاص، لافتة إلى أن المشروع النهائي للمتدربين في هذا المعسكر سيكون في شهر ابريل من العام المقبل، ونأمل بأن تكون هذه الشراكة حجر أساس لعلاقة طويلة الأمد، وان تكون هي بداية لتعاون مثمر يعود بالنفع على كويتنا الحبيبة".