جانب من الاحتفال

UN Habitat و Ooredoo تحتفلان بيوم المدن العالمي بحديقة اليرموك الصديقة للبيئة

احتفلت Ooredoo ومحافظة العاصمة الكويت يوم أمس بيوم المدن العالمي في حديقة اليرموك الصديقة للبيئة وذلك بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (الموئل) UN Habitat، وقد اختار البرنامج التعاون مع Ooredoo في سابقة تعد الأولى في الكويت فى حملتهم "أنا مشارك فى تطور مدن دول مجلس التعاون."

 

وجاء هذا الاحتفال تزامناً مع الاحتفال بيوم المدن العالمي تحت رعاية موئل الأمم المتحدة (UN Habitat) والذى يحتفى به لأول مرة فى العالم، حيث قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة فى جلستها العام الماضى تخصيص يوم للاحتفاء بالمدن ودورها فى تحقيق الرخاء والنماء لساكنيها.

وقد حضر الافتتاح الذي أقيم مساء الخميس كل من محافظ العاصمة الفريق المتقاعد ثابت المهنا و ممثل وزير الدولة لشئون البلدية ومدير بلدية الكويت بالإنابة المهندس أحمد المنفوحى ومختار منطقة اليرموك عبدالعزيز ثنيان المشاري ورئيس بعثة برنامج الأمم المتحدة للمتسوطنات البشرية والممثل الاقليمي لدى دول مجلس التعاون الدكتور طارق الشيخ – بالإضافة إلى لفيف من الدبلوماسيين وكبار الشخصيات.

وبهذه المناسبة قال المدير العام والرئيس التنفيذي للشركة محمد بن عبدالله آل ثاني: "نحن سعيدون جداً لاختيار الأمم المتحدة لنا كشريك في هذا الحدث الفريد من نوعه والذى يحتفى به لأول مرة هذا العام وهو يوم المدن.

نحن في Ooredoo نؤمن بمسؤليتنا تجاه المجتمع، لذلك نسعى دائماً للتعاون مع مختلف الجهات لتقديم كل ما من شأنه إثراء حياة الأفراد والمجتمعات. قمنا برعاية حديقة اليرموك، وهي المنطقة التي تم اختيارها كأكثر منطقة صحية في الكويت من قبل منظمة الصحة العالمية، كما قمنا برعاية ممشى وملاعب منطقة مشرف وكان هذا من منطلق إيماننا بالدور الذي تلعبه البيئة في حياة المجتمعات. إننا نوجه رسالة من خلال هذا الحدث بأن الشركة تعمل بجدية فى إطار مسئوليتها الاجتماعية فى دعم التنمية المستدامة فى المجتمعات التى نعمل بها ونسعى لتوصيل الرسائل والمبادرات العالمية من أجل التنمية المستدامة وتشجيع المجتمعات على انتهاج الممارسات المتوافقة بيئياً ورعاية الابتكارات التى تخدم غايات التنمية المستدامة وتحسين البيئة."

ومن جانبه أوضح الفريق متقاعد ثابت المهنا محافظ العاصمة فى كلمتة أن حكومة دولة الكويت الرشيدة ومنذ نشأتها اهتمت جل الاهتمام بجميع مناحي المدن الجديدة التي تم انشائها من ناحية إعداد البنية التحتية المناسبة، فهي توفر الكهرباء والماء والصرف الصحي ووسائل الاتصالات والمواصلات وتبني الشوارع الواسعة المرصوفة وفق الأساليب الحديثة. كما أن حكومة الكويت تعنا بكل من التعليم والصحة لكافة أفراد الشعب لما لهما من دور أساسي في جعل المجتمع أكثر وعياً ودراية بالتوجهات العالمية نحو القضاء على كل من الأمية والفقر والمرض داخل المدن.

وهذه المدن تم تخطيطها العمراني بحيث تشمل الحدائق العامة التي تشكل المتنفس والرئة لسكان كل منطقة. فضلا عن الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية تبذل كافة امكانياتها المعرفية والمادية في سبيل وضع وتنفيذ خطط تخضير مناطق الكويت لمقاومة تأثير التصحر الذي بدأ منذ بداية ثمانينات القرن الماضي وتأثير زيادة التعداد السكاني على البيئة في الكويت.

ومن جانبة أوضح الدكتور طارق الشيخ الممثل الإقليمى لموئل الأمم المتحدة (UN Habitat) لدى دول الخليج  "إن تجمعنا اليوم للأحتفاء معكم بهذا اليوم فى حديقة اليرموك بمحافظه العاصمة ومع هذا الحشد الرائع من الشركاء إنما لنعبر لكم عن رسائل الأمم المتحده للعالم حول المدن ونقدم النماذج الواقعية حول قياده التحولات الحضرية لحياه أفضل وأجمل: الرساله الأولى: أن التحول الحضري يبدأ من المجتمع ومن أجل المجتمع ويمكن أن يكون من خلال توظيف أفضل للمناطق المفتوحه لتكون نموذج للتحول الأجمل ومختبر لتعلم بعض عناصر الإستدامة البيئية (إعاده التدوير والاستخدام) لذا فإننا نحتفل معكم داخل المجتمع، جئنا لكم فى اليرموك لنقول ان المستقبل سيكون أفضل إذا بدأنا من المجتمع وبمبادرات المجتمع."

الرسالة الثانية: "إن القطاع الخاص له دور كبير وحيوى فى قيادة التحول الحضري ودعم المبادرات المحلية الجادة والرائدة ويتبين هذا الدور وتأثيره فى ظل دور المحافظات الأكبر لخدمة مواطنيها ومجتمعاتها وتنظيم الشراكات والمبادرات التى يدعهما القطاع الخاص. وما تقدمه شركة Ooredoo للإتصالات من مبادرات لتوفير بيئة حضرية أفضل من خلال توفير مناطق مفتوحة ومنتزهات فى مناطق مختلفة بالكويت هو نموذج رائد يجب أن يحتذى به، و تعتبر هذه المبادرة عون للمجتمع الدولي فى نشر الوعى حول مانطمح إليه. والشكر كل الشكر لشركة Ooredoo ممثلة بالمدير العام والرئيس التنفيذي محمد بن عبدالله آل ثاني لرعايتها هذا الإحتفال وتبنيها لشعار مدن أفضل لحياة أفضل قولاً وفعلاً."

والرساله الثالثة: "لابد من الدعم والرعاية لإظهار وإبراز المبادرات المحلية والإبتكارات لشباب واعد، وتبدأ من دعم المختار كقائد للعمل البلدى وتوفير السبل اللازمة له ليبدع فشكراً لمختار اليرموك وأهلها على استضافة الإحتفالية فى حديقتهم. ويركز برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية UN Habitat على إثراء الجانب الصديق للبيئة في المدن والمناطق السكنية."

 

×