فايرآي تمنح البنك الوطني جائزة الامتياز في حماية عملائه من القرصنة الالكترونية

"فاير-آي" تمنح البنك الوطني جائزة الامتياز في حماية عملائه من القرصنة الالكترونية

فاز بنك الكويت الوطني بجائزة الامتياز في حماية عملائه من القرصنة الالكترونية لاعتماده أكثر الأنظمة والمعايير أمناً وتطوراً في مجال أمن المعلومات، وذلك من قبل شركة "فاير-آي" العالمية، إحدى أكبر الشركات في العالم المتخصصة في مكافحة القرصنة الإلكترونية.

 

وتعتبر هذه الجائزة الأولى من نوعها التي تفوز بها مؤسسة مصرفية في منطقة الشرق الأوسط، وهي تأتي لتؤكد على التزام البنك الوطني في تبني أحدث أنظمة المعلوماتية وأكثرها أمانا لخدمة عملائه.

وقد تم تكريم بنك الكويت الوطني خلال الحفل الذي أقامته شركة فاير-أي على هامش مؤتمر جايتكس 2014 الذي انعقد مؤخرا في دبي، بحضور كبار المختصين والخبراء في مجال أمن المعلومات.

وقام وفد من شركة "فاير-آي" بزيارة بنك الكويت الوطني، حيث تسلم مدير عام مجموعة العمليات وتقنية المعلومات في بنك الكويت الوطني ديميتريوس كوكوسوليس الجائزة من نائب رئيس فاير آي في منطقة الشرق الأوسط وافريقيا وتركيا راي كافيتي في الفرع الرئيسي للبنك، بحضور رئيس أمن المعلومات في بنك الكويت الوطني تامر جمالي ومدير فاير- آي في الكويت سامر بسيسو ومهندس أنظمة أول في فاير- آي عائد القرطة.

وفي تعليقه على هذا الانجاز، قال كوكوسوليس إن هذا التقدير يؤكد التزام البنك الوطني في تأمين أنظمة مصرفية متطورة وآمنة لحماية عملائه وضمان سلامة معاملاتهم من عمليات الاختراق الكترونية التي زادت حدتها مؤخرا في المنطقة والعالم.

ويحرص البنك الوطني على تبني أحدث التقنيات لأنظمته المصرفية لمواجهة التحديات التي تعترض مستقبل أمن المعلومات ومتطلبات هذا المجال السريع التغير.

وأضاف كوكوسوليس أن بنك الكويت الوطني يضع أمن المعلومات وحماية أنظمته المصرفية في مقدمة أولوياته، ويواصل تعزيز البنى التحتية لأنظمته واعتماد أفضل الممارسات من قبل الخبراء والمهنيين في هذا المجال ومواكبة الحلول المبتكرة لحماية أمن المعلومات ومواجهة القرصنة الالكترونية، وذلك في إطار سعيه لاستباق ما يفرضه التطور التقني من تحديات ولضمان تقديم أفضل مستوى خدمة وأكثرها أماناً لراحة عملائه.

من جهته، قال كافيتي إن بنك الكويت الوطني لطالما كان ملتزماً بحماية البنية التحتية لشبكة معلوماته تجاه الهجمات وعمليات القرصنة الالكترونية، ويشكل بنك الكويت الوطني مثالاً  يحتذى به ويعبر عن مدى حاجة المؤسسات والشركات إلى التعامل مع الهجمات الالكترونية الحديثة بأساليب أكثر أمناً وتطوراً مقارنة بالوسائل الالكترونية الدفاعية التقليدية التي تعجز أمام التطور المتواصل في  الهجمات المتواصلة.

وأشار كافيتي إلى أن الدراسات الحديثة التي قامت بها فاير- آي أثبتت أن هناك أكثر من 95% من الشركات والمؤسسات عرضة لخطر الهجمات الإلكترونية وذلك على الرغم من ان دفاعاتها التقليدية قد تظهر سيطرة على هذه الاختراقات والهجمات. إن الشركات اليوم بحاجة إلى تطوير أنظمة الحماية الالكترونية لديها للتأقلم مع الهجمات الحديثة.

وتكرّس هذه الجائزة ريادة البنك الوطني وحرصه على أن يكون سباقاً في تبني أحدث الانظمة المتطورة لحماية شبكته وذلك من خلال فريق عمل محترف وبرامج متطورة.

كما يحرص البنك الوطني على التواصل المستمر مع الموظفين والعملاء وتزويدهم بآخر التطورات في مجال الأمن والسلامة لحماية عملياتهم المصرفية من أي اختراق.

 

×