صادق الصراف مع سيزار جونزاليس بوينو خلال يوم "القفّال"

بنك الخليج الراعي الرئيسي لرحلة إحياء ذكرى الغوص السادسة والعشرين

شارك بنك الخليج بصفته الراعي الرئيسي لرحلة إحياء ذكرى الغوص السادسة والعشرين التي تنظم سنوياً تحت رعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه.

وتعكس هذه الرحلة حقبةً من تاريخ الكويت حيث كان رجال الكويت يغادرون منازلهم وعائلاتهم في رحلات صيفية طويلة ليخوضوا غمار الخليج العربي للغوص والبحث عن اللؤلؤ لكسب الرزق لعائلاتهم.

وتعبر تلك الحقبة عن زمن مواجهة الصعاب والتحديات وروح المغامرة، التي لا تزال تحيا في وجدان الشعب الكويتي، الذي طالما اعتمد في الماضي على البحر كمصدر للرزق.

ويجسد شعار بنك الخليج تلك الحقبة المليئة بالتحديات والفرص، ليعكس أصداء القيم والروح التي يتحلى بها البنك.

وقد قام بتنظيم الرحلة النادي البحري الرياضي الكويتي، وحضر الاحتفال كل من سيزار جونزاليس بوينو، الرئيس التنفيذي لبنك الخليج، و صادق الصراف، مساعد مدير عام شؤون مجلس الإدارة، اللذين شهدا بحارة المستقبل وهم على ظهر تسعة من المراكب لخوض غمار البحر لمدة أسبوع.

وقد حضر يوم القفال كل من سيزار جونزاليس بوينو، الرئيس التنفيذي لبنك الخليج، و صادق الصراف، مساعد مدير عام شؤون مجلس الإدارة، بالإضافة إلى عدد من كبار الشخصيات والوزراء والمهنئين من عائلات وأقارب الغواصين الشباب.

وسادت أجواء البهجة، حيث قامت فرقة التراث الشعبي باستقبال الغواصين على أنغام الموسيقى وأداء الأناشيد والأهازيج التقليدية المحببة أثناء عرض ما غنموه من صيد ثمين من اللؤلؤ والمحارة أثناء رحلتهم البحرية المعبرة عن عبق الماضي الجميل.

وتعليقاً على عودة الغواصين قال صادق الصراف، مساعد مدير عام شؤون مجلس الإدارة في بنك الخليج: "يسعدنا أن نعبر عن فخرنا واعتزازنا برعاية هذه الرحلة التي تربط حاضرنا بماضينا، وتستعيد جانبا مشرقاً من تراثنا الثقافي، وتذكر شبابنا بالمصاعب التي واجهها الأجداد، الذين عاشوا وبنوا كويت الحاضر.  وهي رحلة سنوية يحرص بنك الخليج على رعايتها لما تجسده من روح البذل والعطاء، ولما تعكسه من فرحة عند لقاء الأهل والأصدقاء بالأحبة بعد عودتهم الميمونة."

ومن منطلق معايشة بنك الخليج لقيم الإخلاص والتفاني والعمل الجاد التي تجسدها هذه الرحلة، فإن شبكة فروعه التي تتألف من 58 فرعاً تعكس تلك الروح من حيث تصميمها ومسار العمل فيها.

كما أن التراث البحري لدولة الكويت يتجسد في شعار بنك الخليج وفي حساب الدانة "أي اللؤلؤة" الذي يمنح الجوائز القيمة بالإضافة إلى كونه حساب توفير.

 

×