متطوعو الوطني خلال حملة التنظيف

متطوعو البنك الوطني يواصلون حملة تنظيف شواطئ الكويت

يواصل بنك الكويت الوطني برنامجه البيئي السنوي لحماية الواجهة البحرية للكويت، وقد نظم مؤخراً حملة تنظيف لشاطئ الخليج العربي بمشاركة عدد من المتطوعين من موظفيه.

وتأتي حملة تنظيف الشواطئ في إطار برنامج بيئي يحرص البنك الوطني على اطلاقه سنوياً  التزاماً بواجبه الاجتماعي تجاه حماية البيئة وتعزيز الوعي للحفاظ على طبيعة وشواطئ نظيفة. كما يحرص المتطوعون من موظفي البنك الوطني على رصد الأماكن الملوثة والتعرف عليها بهدف القيام بعمليات التنظيف من دون أي تأخير.

وتجدر الإشارة إلى أن البنك الوطني هو أول بنك صديق للبيئة في الكويت، ولطالما كان سباقاً في اطلاق المبادرات البيئية الهادفة إلى المساهمة الفعالة تجاه حماية الطبيعة وذلك من أجل مجتمع ينعم بصحة وحياة افضل.

وتستمر  هذه الحملة تستمر لغاية نهاية موسم الصيف من كل عام، وتندرج ضمن جهود البنك الوطني الهادفة الى تعزيز نهجه كبنك صديق للبيئة، حيث يقوم سنوياً بإطلاق حملات بيئية واسعة النطاق منها حملة تنظيف وحماية المخيمات خلال موسم البر وحملة حافظ على الطاقة بأقصى طاقة وحملة إعادة تدوير المخلفات الورقية  وذلك يهدف نشر وتعزيز الوعي والمسؤولية البيئية بين افراد المجتمع.

وتواكب قنوات الوطني الاجتماعية على فيسبوكNBK Official Page  وتويتر وانستاغرام @NBKPage الحملات البيئية  التي يقوم بها البنك في مختلف مناطق الكويت.