صورة جماعية

هواوي تشارك Ooredoo احتفالاتها باطلاق العلامة التجارية الجديدة

احتفلت Ooredoo في الكويت بانطلاق علامتها التجارية الجديدة في الفترة الأخيرة وذلك مع أحد أهم شركائها في مجال الاتصالات المعلوماتية وهي شركة هواوي لتكنولوجيا الاتصالات، وكان ذلك في المقر الجديد لشركة Ooredoo في مدينة الكويت. حضر هذا الاحتفال عدد من كبار موظفي الشركتين.

وقال المدير العام والرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo في الكويت المهندس عبدالعزيز فخرو: "نحن نرى تشابهاً كبيراً بين ما نسعى نحن في Ooredoo في الكويت لتقديمه وما تسعى شركة هواوي لتقديمه لعملائها. هدفنا هو مساعدة الأفراد على الوصول لمختلف طموحاتهم وتطلعاتهم من خلال التواصل بشكل أفضل، ونحن نرى أننا نستطيع تحقيق ذلك بشكل أفضل بالتعاون مع شركة رائدة في مجال تكنلوجيا الاتصالات مثل هواوي."

وقال تيري هي، الرئيس التنفيذي والمدير العام لشركة هواوي في الكويت: "نحن سعيدون جداً بتغيير العلامة التجارية لشركة Ooredoo في الكويت بنجاح ونتطلع لاستمرار شراكتنا مع Ooredoo في الكويت مستقبلاً. خدماتنا المتعددة مبنية على الاحتياجات المختلفة لعملائنا، وهذا مكننا من توفير مختلف الحلول والمنتجات لعملائنا."

وتمتد الشراكة بين Ooredoo  في الكويت وشركة هواوي لعدة سنوات، حيث لعبت هواوي دوراً أساسياً في في تطوير شبكة الاتصالات لـ Ooredoo خاصة مع شبكة الـ LTE، وهي تقوم حالياً بمناقشة آخر الخطوات قبل تركيب أبراج لـLTE-A  في مناطق مختلفة حول الكويت.

وأعلنت مجموعة Ooredoo  عن تحولها الرسمي إلى علامتها التجارية الجديدة في 25 فبراير 2013، خلال مؤتمر GSMA World Congress 2013  في برشلونة، اسبانيا. ومنذ ذلك الوقت، قامت جميع الشركات التي تديرها Ooredoo عالميا بتبنى العلامة التجارية الجديدة بهدف توحيد استراتيجية الشركة الأم. وتلقت المجموعة عددا كبيرا من الجوائز العالمية في مؤتمرات مرموقة في صناعة الاتصالات السنة الماضية. ومنحت لقب "أفضل مشغل" مؤخرا خلال موتمر World Communications Awards العالمي.

تعتبر Ooredoo شركة اتصالات عالمية توفر خدمات الاتصالات الجوالة واتصالات الخط الثابت والبرودباند للإنترنت والخدمات المُدارة للشركات المصممة لتلبية احتياجات العملاء من الأفراد والشركات في مختلف الأسواق التي تعمل فيها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا. بلغت القاعدة الموحدة لعملائها في العالم أكثر من 95 مليون وبلغت إيراداتها 9.3 مليار دولار أمريكي عام 2013.

أنشأت شركة هواوي في عام 1987 برأس مال 5680 ألف دولار وحققت مبيعات كبيرة خلال السنوات منذ إنشائها حتى أصبحت ذات قيمة تصل لأكثر من 39 بليون دولار، وهي تعمل حالياً في أكثر من 170 دولة حول العالم.