موظفو "بيتك" في اختتام البرنامج التدريبي

"بيتك" يختتم برنامجا تدريبيا مميزا لموظفي "ادارة الثروات"

اختتم بيت التمويل الكويتي "بيتك" بالتعاون مع وكالة "فيتش ليرنينغ" العالمية برنامجا تدريبيا نوعيا نظمه لموظفي ادارة الثروات دام 3 شهور شمل مواضيع مهمة وذات قيمة كبيرة للموظفين تخدم عملهم المصرفي وتثري افكارهم وتزيد من كفاءاتهم وقدراتهم الانتاجية، وذلك استمرارا لنهج "بيتك" في تطوير موارده البشرية وتزويدهم بكل المستجدات على الساحة المصرفية.

وضم البرنامج التدريبي المتميز 90 مقعدا تدريبيا تم توزيعها على 6 مجموعات وتناولت مواضيع عملية بطريقة عصرية حديثة باشراف طاقم متمكن من وكالة "فيتش ليرنينغ" التي قدمت البرنامج بناء على دراسة متطلبات العمل وحاجة الموظفين لتعزيز قدراتهم وتمكينهم من الالمام بادق التفاصيل التي تخص البرنامج بالاضافة الى تطبيقات عملية من خلال ورش عمل حملت الطابع  التنافسي بين المشاركين، فقد توزع البرنامج التدريبي على 6 اجزاء: الصكوك، العقار، تداول الاسهم، الاستثمارات الخاصة، اعادة تخصيص الاصول وتنويع الاستثمار، بالاضافة الى التعامل مع العملاء .

وتبذل ادارة التطوير والتعليم في "بيتك" اقصى جهدها للتعرف على احتياجات الموظفين التدريبية وذلك بالتنسيق والتعاون مع ادارات البنك من جهة،وبالاطلاع على اخر المستجدات العالمية فيما يخص البرامج التدريبية وتطوير العنصر البشري في المؤسسات المالية ومواءمتها مع "بيتك" وفق رؤى استراتيجية ومعطيات واقعية من جهة اخرى، وكذلك يتميز "بيتك" بنوعية البرامج التدريبية التي يقدمها لموظفيه حيث يحرص على ان يحقق الرنامج التدريبي نتائج ملموسة على الاداء الوظيفي واستمرارية العمل بمؤشرات اكثر ايجابية ضمن بيئة خصبة للاستثمار بالعنصر البشري بكافة الوسائل المتاحة.

يذكر انه بعد التنسيق مع ادارة الثروات في "بيتك" ودراسة احتياجاتهم الوظيفية وفي ظل التصميم على الريادة والتطور والفعالية،تم التعاون مع وكالة "فيتش ليرنينغ" لضمان انجاح البرامج وتحقيق النتائج المرجوة التي يرمي اليها "بيتك"، خاصة وان مواضيع البرنامج محورية وغاية في الاهمية اذ ان سوق الصكوك يشهد نموا متواصلا، كما ان العقار والاستثمارات الخاصة وتنويع الاستثمار يحظون باهتمام عالمي ودورهم كبير في العمل المصرفي وتحقيق الربحية للعملاء والمساهمين والمودعين.

 

×