جانب من التدريب في الأكاديمية

Ooredoo ونادي باريس سان جيرمان يطلقان أكاديمية للتدريب

أطلقت Ooredoo ونادي باريس سان جيرمان برنامجهما المجتمعي العالمي للتدريب على كرة القدم وذلك خلال حفل كبير أقيم الأسبوع الماضي خصيصاً لهذا الغرض في قطر.

فقد ضمت Ooredoo جهودها إلى جهود نادي كرة القدم الفرنسي القوي الذي ترعاه الشركة لدعم برنامج باريس سان جيرمان التدريبي الذي تديره أكاديمية "إفوليوشن سبورتس". ويعتبر هذا البرنامج برنامجاً مجتمعياً مبتكراً يوفر فرصاً تسهم في تحسين حياة الكثير من الشباب والناشئين في مختلف مناطق تواجد Ooredoo في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا.

وفي إطار حملة Ooredoo التي أطلقتها تحت اسم "صيف الرياضة"، و التي تدعم مجموعة كبيرة من الأحداث والفعاليات الرياضية العالمية، فقد أطلق الاسبوع الماضي أول برنامج للتدريب المجتمعي على كرة القدم في قطر وذلك في كلية الدوحة.

ويسهم إطلاق هذا البرنامج التدريبي بالتعاون بين Ooredoo وفريق كرة القدم العالمي في إبراز اهتمام دولة قطر بالرياضة، وخاصة مع الاستعدادات في قطر لاستضافة سلسلة من البطولات الرياضية رفيعة المستوى خلال السنوات المقبلة.

ويقول الدكتور ناصر معرفيه، الرئيس التنفيذي للمجموعة Ooredoo: "سيساعد إطلاق برنامجنا المجتمعي للتدريب بالاشتراك مع نادي باريس سان جيرمان على إعداد نجوم المستقبل في كرة القدم في دولة قطر وفي مناطق تواجدنا في العالم. وسيسهم هذا البرنامج في تمكين وتوحيد الشباب في مختلف مناطق تواجدنا في عشقهم لكرة القدم، خاصة وأن أكثر من نصف عملائنا هم أقل من 25 عاماً من العمر. ونادي باريس سان جيرمان علامة تجارية عالمية معروفة، فأن النادي يكرس جهوده لتطوير المجتمعات، وسيوفر فرص التميز الرياضي للشباب في جميع أسواقنا."

وخلال تنفيذ البرنامج التدريبي في قطر، قام ساشا ليزامبارد وبنجامين هوري أفضل مدربين في باريس سان جيرمان بتدريب أكثر من 200 طفل على مهارات كرة القدم الأساسية. كما قدم المدربان حلقات تعليمية عن علاج الإصابات الرياضية و كيفية الاستعداد للمباريات.

وستنفذ Ooredoo في الأشهر القادمة برنامج أكاديمية باريس سان جيرمان في مناطق تواجدها، وستوفر بذلك التدريب على كرة القدم والمهارات الخاصة بذلك في المجتمعات التي لا تتمتع بكافة الخدمات بالإضافة إلى دعم الشباب في تلك المجتمعات.

وسيستمر العمل في البرنامج المجتمعي للتدريب على كرة القدم طوال 2014، الذي يعتبر جزءاً مكملاً للمجموعة الكبيرة من برامج ورعايات Ooredoo لكرة القدم، إلى جانب رغبة واهتمام فريق باريس سان جيرمان في التواصل مع جماهيره ومحبيه في مختلف الأسواق التي يستمتع فيها الناشئين بكرة القدم.

وفي الوقت الذي تواصل فيه شركات Ooredoo تبني علامتها الجديدة خلال 2014، فالشركة تسعى لإيجاد فرص جديدة للناشئين ودعم الاحتراف في كرة القدم. كما تدعم Ooredoo بشكل خاص المنتخب الوطني الجزائري، وأفضل 10 فرق كرة قدم في تونس، وهي أيضاً الشريك الرسمي لاتحاد كرة القدم في ميانمار.

وانطلاقاً من حملة Ooredoo "صيف الرياضة"، تعد الشركة لتوفير عدد كبير من العروض و الخدمات المميزة للعملاء في مختلف مناطق تواجدها، حول الفعاليات والأحداث الرياضية العالمية.