سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح ومجموعة من الوزراء وقياديي الدولة مع طاقم القارب

"زين" : قارب "رحلة الأمل" يحمل قلب الكويت إلى العالم

أعلنت زين الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في الكويت أنها شاركت في تدشين قارب "رحلة الأمل "  خلال الحفل الذي أقيم في " المارينا كريسنت " بحضور سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح ، وذلك في إطار رعايتها لـ " رحلة الأمل " التي تسلط الضوء على أهمية دعم أبناء الكويت من ذوي الاحتياجات الخاصة بشكل عام وذوي الإعاقات الذهنية بشكل خاص.

وأوضحت الشركة في بيان صحافي أنها شاركت في حفل التدشين بحضورالرئيس التنفيذي لشؤون الاستراتيجية ودعم الرئيس التنفيذي شفيق السيد عمر الذي شهد انطلاق رحلة القارب نحو مملكة البحرين ومن بعدها 18 دولة حول العالم من ضمنها أسبانيا وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة ، ومن المتوقع لهذه الرحلة أن تستغرق 210 يوما ، حيث سيتم استقبالها في شهر ديسمبر 2014.

وذكرت زين أن هذه المبادرة التي جاءت تحت رعاية كريمة من سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباحتنظمها أيادي كويتية تطوعية والتي تدعم قضية جوهرية تهم العالم أجمع ، مبينة أن هذه الرحلة ستثبت للعالم أن ذوي الاحتياجات الخاصة بإمكانهم تحقيق الانجازات وتجاوز الصعاب كغيرهم .

وأضافت زين أن مبادرة " رحلة الأمل " تهدف إلى نشر التوعية حول أهمية الالتفات إلى نجاحات وإنجازات أبناء الكويت من ذوي الإعاقات الذهنية ، حيث يشارك في هذه الرحلة البحرية التي سيستغرق عدد أيام الإبحار فيها 90 يوماً عدداً من الشباب من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأفادت أن الشباب المشارك سيقوم بالتعاون مع طاقم القارب في المشاركة ببعض الفعاليات التي تقام حول العالم والمختصة بذوي الاحتياجات الخاصة ، وذلك لرفع اسم الكويت في المحافل الدولية وإظهار وجه الكويت الحضاري ومركزها المتقدم في قضية دعم ذوي الاحتياجات الخاصة.

وإذ أعربت الشركة عن تقديرها لأهداف "رحلة الأمل" ودورها في تسليط الضوء على طاقات ذوي الاحتياجات الخاصة ، فإنها ثمنت في ذات الوقت جهودها الحثيثة في محاولاتها الدائمة لتشجيع أصحاب الاحتياجات الخاصة وحثهم على تخطي الصعاب و دمجهم في المجتمع .

وأوضحت زين أنها تعتز برعايتها ودعمها لـ (رحلة الأمل)  ، حيث أن مشاركتها في فعاليات حفل التدشين تؤكد على حرصها على توفير كافة وسائل الدعم والمساندة لمختلف شرائح المجتمع ، وخصوصاً ذوي الاحتياجات الخاصة ، حيث تفخر زين بدعم هذه الرحلة التي تلفت الانتباه لقضية ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع الكويتي ، وتشق طريقها لتحمل آمالهم وأحلامهم إلى العالم أجمع .

وبينت الشركة أن فئة ذوي الاحتياجات الخاصة تحظى بدعم كبير من خلال برنامجها للمسؤولية الاجتماعية ، وذلك في مبادرة منها لمساعدتهم وتمكينهم في التغلب على تحدياتهم ، وتفعيل دورهم في المجتمع كأفراد فاعلين ومنتجين  .

وختمت زين بالتأكيد على أنها مستمرة في تخصيص الدعم المادي و المعنوي لهذه الفئة العزيزة علينا جميعا ، لتعكس بذلك القيم الجميلة لعلامتها التجارية ( زين عالم جميل ) ، مشيرةً إلى أنها ستكرس المزيد من جهودها في الفترة المقبلة ، وذلك بهدف ترسيخ التزاماتها في مجالات المسؤولية الاجتماعية.

 

×