موظفو البنك الوطني يتلقون الاستشارة الطبية خلال زيارة احدى العيادات

البنك الوطني يواصل برنامج التوعية الصحية لموظفيه

يواصل بنك الكويت الوطني برنامجه الصحي الخاص بالموظفين يتضمن حملات توعوية والعديد من المبادرات الصحية، ويأتي تنظيم هذا البرنامج السنوي انطلاقاً من التزام البنك تجاه موظفيه واهتمامه بصحتهم.

وتتناول هذه الحملات العديد من الإرشادات الصحية الهامة حول الاسعافات الأولية والتغذية السليمة والعلاج الطبيعي والسمنة  إلى جانب صحة العيون والأسنان  وغيرها.

وقال مسؤول العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني طلال التركي إن البنك الوطني يواصل إطلاق هذا البرنامج الصحي  السنوي بهدف تعزيز الوعي الصحي والإرشاد الى نمط حياة صحي وسليم لموظفي البنك. وتركز الحملات التوعوية على تقديم التوجيهات الصحية من خلال أطباء ومتخصصين لكل موظف وبحسب حالته الصحية.

وأضاف التركي أن حملات التوعوية الصحية توفر الفحوصات الشاملة للموظفين وتشمل صحة العيون والأسنان وتعلم الاسعافات الأولية اثناء الحوادث الطارئة في العمل، إلى جانب الرعاية الغذائية التي تتضمن تقديم علاجات تتعلق بمكافحة السمنة وفحوصات ضغط الدم وتقديم علاجات عملية لتجنب آلام الظهر وغيرها من الاعراض الصحية التي تتعلق بإصابات العمود الفقري وكيفية الحفاظ على قوام سليم.

هذا ويحفل سجل البنك الوطني بالعديد من المبادرات الريادية على صعيد دعم القطاع الصحي مثل حملة التوعية لمكافحة سرطان الثدي وحملات التبرع بالدم. ويسعى البنك إلى توفير مختلف سبل الدعم للمستشفيات والمؤسسات والجمعيات المعنية بتقديم خدمات الرعاية الصحية في البلاد، إلى جانب قيامه بصورة مستمرة بتنظيم الأنشطة والحملات التوعوية المتعددة الأغراض والرامية إلى تعزيز الوعي الصحي وتشجيع السلوكيات والعادات الصحية بين أفراد المجتمع.

 

×