فريق زين مع المهندس عبد الله بن عبد العزيز الضراب محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية

" زين" وانطلاقة جديدة لروزنامة خططها في الشرق الأوسط وأفريقيا

جاء الحضور البارز لمجموعة زين في المنتدى العالمي للاتصالات ، والذي اختتم فعالياته في برشلونة مؤخراً، ليسجل موعداً مميزاً في روزنامة خططها التشغيلية، والتي اكتسبت زخماً كبيراً بإعلانها عن رؤيتها الاستراتيجية مؤخراً، والتي تسعى من خلالها إلى تعزيز تجربة العملاء وتنمية عملياتها التجارية.

فقد أثرت الاجتماعات الموسعة واللقاءات المكثفة التي أجراها وفد المجموعة على هامش أعمال المنتدى محفظة "زين" الخدماتية، والتي من المتوقع أن تدفع بعملياتها التسويقية والتجارية إلى حدود جديدة من الخدمات والمنتجات المبتكرة لعملائها في منطقة الشرق الأوسط.

ففي الوقت الذي شاركت فيه "زين" في فعاليات المنتدى بوفد رفيع المستوى تقدمه رئيس مجلس الإدارة أسعد احمد البنوان والرئيس التنفيذي في المجموعة سكوت جيجنهايمر ومجموعة كبيرة من رؤساء شركاتها التابعة وقياداتها التنفيذية، كان قادة وخبراء وعمالقة الاتصالات وتكنولوجيا والمعلومات في العالم يستعدون لجولة جديدة من المباحثات والنقاشات الجوهرية التي تعنى بالمقام الأول بهذه الصناعة.

فمن منطلق أن هذا التجمع يمثل فرصة رائعة للتواصل والتفاعل مع كافة الجهات والمؤسسات المعنية بصناعة الاتصالات ، فقد أسست مجموعة زين ساحة حوار مفتوح مع كافة الأطراف المعنية والمشاركة في هذه الفعاليات ، فمن خلال جناحها المميز فتحت المجموعة قنوات اتصال في أكثر من اتجاه على مستوى المؤسسات الحكومية والمؤسسات الخاصة ونظرائها من رواد صناعة الاتصالات في العالم.

الجدير بالذكر أن جناح مجموعة زين في المؤتمر زاره العديد من قيادات صناعة الاتصالات في المنطقة ، وكان في مقدمة الزوار وزير الاتصالات في مملكة البحرين الشيخ فواز بن محمد آل خليفة، ومدير عام هيئة تنظيم الاتصالات في مملكة البحرين محمد حمد بوبشيت، والمهندس عبد الله بن عبد العزيز الضراب محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية، ووزير جنوب السودان للاتصالات والخدمات البريدية ريبيكا جوشوا، وكان من الزوار العالميين بعيدا عن صناعة الاتصالات بطل العالم السابق في الشطرنج غاري كاسباروف.

واستفادت مجموعة زين من هذه الاجتماعات والنقاشات والتي اطلعت من خلالها على آخر مستجدات صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وقد برز وبشكل كبير إصرار المجموعة على اكتشاف مناطق إبداعية جديدة، وفي نفس الوقت الاقتراب من نقاط جديدة تحفظ لها الاستدامة في المنافسة والربحية.

وقد أكدت مجموعة زين على هذه الرؤية عندما أعلنت ملامح استراتيجيتها الجديدة وعزمها على إجراء مجموعة من المشاريع التطويرية على عملياتها التشغيلية والتجارية، فهي ترى أن تحقيق انطلاقة جديدة لعملياتها يتطلب إعادة توجيه عملياتها بالشكل الذي يخدم طموحات هذه المرحلة.

وقد أكد رئيس مجلس الإدارة أسعد البنوان بقوله " نستعد لتنفيذ مجموعة من المشاريع التطويرية على كافة عملياتنا في هذه المرحلة الحيوية، فهناك سلسلة طويلة من المبادرات والخدمات المبتكرة التي سنثري بها قاعدة مشتركينا، ووجودنا في فعاليات هذا الحدث الأبرز في العالم في صناعة الاتصالات سيفيدنا في التعرف على آخر ما أفرزته تكنولوجيا الاتصالات على مستوى العالم ".

وأضاف البنوان بقوله " نسعى إلى تحقيق درجات كبيرة من الكفاءة الإنتاجية بما يسمح للمجموعة بأن تقدم خدمات اتصال مرنة وفق أفضل المعايير العالمية، فهدفنا في الوقت الراهن هو تحقيق الاستفادة الأمثل من فرص النمو المستقبلية المتاحة، وتنمية حجم أعمالنا في أسواقنا الرئيسية ".

ومن ناحيته قال الرئيس التنفيذي في مجموعة زين سكوت جيجنهايمر "تسعى مجموعة زين بقوة إلى الوصول لنقطة التوحد والتآزر الكامل بين عملياتها المنتشرة في منطقة الشرق الأوسط، معتمدة في ذلك على رصيدها الكبير من الخبرات المتراكمة والمتنوعة.

وبين جيجنهايمر بقوله " فعاليات هذا المؤتمر مهمة لنا حيث تمثل فرصة جيدة لعرض ملامح استراتيجيتنا أمام مجتمع الاتصالات الأكبر في العالم، فالمجموعة ستعتمد على مجموعة من الركائز الرئيسية في تنفيذ هذه الاستراتيجية منها تجربة العملاء، والفعالية التشغيلية وتنمية العمليات التشغيلية ".

وفي الوقت الذي تعول فيه مجموعة زين على خطط التطوير وبرامج التحديث التي تجريها حالياً لتعزيز مراكزها التنافسية في أسواقها الرئيسية، والتي تطمح من خلالها أن تعزز منصة خدماتها في المنطقة، فقد جاءت التوجهات الأخيرة لعملياتها الأخيرة لتبرز مساعيها الجادة في هذا الاتجاه.

ومن أبرز النشاطات التي قامت بها المجموعة، توقيعها لمذكرة تفاهم مع آربوستر المحدودة الشركة المتخصصة في الحلول الديناميكية لخدمات القيمة المضافة، وذلك لإطلاق خدمة الرقم الشخصي المميز.

فالحلول التي ستقدمها مؤسسة آربوستر سيكون لها دور كبير في مواجهة التآكل المتزايد لعائدات حركة الاتصال الصوتي لشركات الاتصالات، وهذه الخدمة تقدم نفسها كتقنية ذات حقوق ملكية تم تطويرها بواسطة شركة آربوستر، حيث تمكن المشغلين من تقديم خدمة اتصالات متميزة ذات قيمة مضافة ، كما تتيح خدمة الرقم الشخصي المميز نقل رقم اشتراك خطهم النقال الاعتيادي إلى رقم متميز لتوليد الدخل من المكالمات الواردة من المتصلين.

وفي تعليقه على هذه الاتفاقية قال جيجنهايمر "لطالما سعينا إلى طرق تمكننا من تحسين الخدمات الصوتية ذات القيمة المضافة، وخدمة الرقم الشخصي المميز تعتبر من الأفكار المبتكرة التي ستروق للعديد من شرائح قاعدة عملائنا في المنطقة، مع إطلاقها التدريجي خلال العام 2014 ".

وعلى جانب آخر قامت مجموعة زين - من خلال شركتها التابعة زين الأردن - بتوسيع خدمة إعادة الاتصال لأسر اللاجئين السوريين في منطقة الشرق الأوسط، وذلك بالتعاون مع هيئة اللاجئين المتحدة وشركة اريكسون العالمية.

وهدفت زين من هذه المبادرة التي أطلقتها في برشلونة إلى توفير الدعم لجهود هيئة اللاجئين في أعمالهم التي تسهم في إعادة الاتصال بين أسر اللاجئين في المنطقة، وكمحاولة منها لتخفيف معاناة حياة اللاجئين في هذه الأزمة الراهنة.

يذكر ان مبادرة إعادة الاتصال تستهدف أكثر من 500 ألف من النازحين السوريين المقيمين في الأردن من خلال مساعدتهم على تحديد موقع كل منهما الآخر، وذلك من خلال تسجيل من هم و الذين كانوا يبحثون عنهم، من خلال محركات البحث عبر الهاتف المتحرك، ووفقا للمفوضية  الخاصة باللاجئين، فإن هناك أكثر من 4 ملايين نازح سوري داخليا وأكثر من 2.4 مليون نازح في دول الجوار.

وانتهزت مجموعة زين فرصة تواجد كبار وعمالقة صناعة الاتصالات في العالم لتطلق في برشلونة حملتها في مجال المسؤولية الاجتماعية "القيادة الآمنة" لمستخدمي مواقع الشبكات الاجتماعية، وهي الحملة التي تسعى من خلالها إلى تشجيع الاستخدام المسئول للهواتف النقالة أثناء القيادة.

وهي الحملة التي تأتي تحت ضمن إطار حملتها الرئيسية التي أطلقتها قبل فترة في منطقة الشرق الأوسط، والتي استهدفت خلالها مستخدمى الرسائل القصيرة أثناء القيادة، مبينة أنها تستهدف هذه المرة مستخدمي الشبكات الاجتماعية، التي باتت تستحوذ على النسبة الأكبر من استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة .

وازاحت زين خلال فعاليات هذا الحدث وبمشاركة نخبة من كبار التنفيذيين في صناعة الاتصالات على مستوى العالم الستار عن ثلاثة إعلانات تلفزيونية مختلفة سيتم بثها عبر الستلايت وقنوات التواصل الاجتماعي، فضلاً عن الإعلانات المطبوعة التي سيتم توزيعها في كافة أنحاء المنطقة، وذلك لرفع مستوى الوعي بخطورة هذه القضية على الصعيد الاجتماعي.

لقد أعطت النشاطات والاتفاقيات التي دشنتها مجموعة زين خلال فعاليات هذا الحدث العالمي دلالة كبيرة على سعيها للتأثير في هذه الصناعة، فهي بخلاف أنها أكدت على تعزيز جهودها ومبادراتها في مواكبة التحول السريع في أنماط استخدامات أجهزة الهواتف النقالة، فإنها رسخت وبشكل كبير مكانة مجموعة زين في طليعة مسيرة التطور التكنولوجي في مجال خدمات الاتصالات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط.

فلطالما أكدت مجموعة زين أنها لا تسعى فقط إلى توسيع نطاق الحدود التي يمكن لأجهزة الهواتف النقالة أن تأخذنا إليها، بل هي تسعى إلى إحداث تأثير في تحسين حياة عملائها سواء على المستوى الاستخدام الشخصي أو على مستوى الاستخدامات العملية، وهي في هذا الإطار لن تتوانى في اقتناء الوجوه الجديدة لتكنولوجيا الاتصالات.

الجدير بالذكر أن فعاليات المؤتمر العالمي للاتصالات والذي اختتم فعاليته نهاية الأسبوع الماضي في برشلونة قد حضره أكثر من 85 ألف من المشاركين، ووصل عدد الشركات التي انضمت لفعاليات هذا العام إلى نحو  1800 شركة، وقد شهد دورات وحلقات نقاشية من مختلف الخبراء في صناعة الاتصالات.

 

×