محمد الفوزان

الفوزان: "بيتك" أعلى العوائد على الودائع في السوق الكويتي

قال رئيس الخدمات المصرفية للأفراد في بيت التمويل الكويتي "بيتك" محمد ناصر الفوزان ان "بيتك" ينفرد على مستوى السوق المصرفي بأفضل باقة من الودائع ألاستثمارية  المتنوعة من حيث العائد والمدة ونسبة الاستثمار، تتميز بأنها الأسهل من حيث الإنشاء عبر القنوات الالكترونية وأجهزة الصرف الآلي، مما ييسر عملية فتح الودائع، ويتيح استقطاب شرائح جديدة من العملاء ويزيد من حصة "بيتك" من الودائع المصرفية.

وأضاف الفوزان فى تصريح صحفي ان  "بيتك" يقدم الآن أكثر من طريقة تمكن عملائه بمنتهى الأمان والسهولة من فتح الوديعة التي تناسبهم، فعلاوة على الطريقة التقليدية التي تتطلب زيارة الفرع المصرفي والالتقاء بالموظف، يقدم "بيتك" خدمة فتح الوديعة عبر خدمة "التمويل أون لاين " إذ يمكن لعميل "بيتك" القيام بانشاء الوديعة وإنهاء الإجراءات عبر الإنترنت، كما يمكن فتح الوديعة ايضا من خلال الاتصال على خدمة" الو بيتك" الهاتفية 1803333 ، ومن خلال أجهزة السحب الآلي المنتشرة في معظم أنحاء الكويت والعاملة على مدار الساعة. فمن خلال هذه القنوات يستطيع العميل أن يحول قيمة الوديعة التي يرغب بإنشائها من حساباته الأخرى في "بيتك" وينهى كافة الإجراءات دون الحاجة لذهابه إلى الفرع المصرفي، بما يوفر الوقت والجهد على العملاء من خلال وسائل تقنية حديثة تتميز بالسرعة والأمان والسهولة وتناسب احتياجات شريحة واسعة من عملاء "بيتك" ، منوها الى وجود افرع متخصصة لخدمة السيدات وذلك لضمان ارقى مستويات الخدمة لكل شرائح العملاء.

واشار الفوزان الى أن "بيتك" يوفر باقة متنوعة من الأوعية الادخارية الاستثمارية " سواء من الودائع الاستثمارية أو حسابات توفير سواء بالدينار الكويتي أو بالعملات الأجنبية تدر عوائد وتدفقات نقدية على فترات مختلفة " شهرية- ربع سنوية- سنوية"، ومن المزايا الجوهرية لهذه الودائع إن نسبة استثمار البعض منها قد تصل لغاية 100% من قيمة الوديعة، محققة بذلك عائدا ماليا تنافسيا، هذا بالإضافة إلى الحرص على تحقيق أعلى العوائد على الودائع الاستثمارية، فإن "بيتك" يحرص دائماًَ على توزيع نتائج الأعمال فور الإعلان عنها ودون أي تأخير، وزيادة على ذلك فبإمكان العميل إلغاء الوديعة في أي وقت دون خسارة كل الأرباح وفق نتائج الأعمال، ودون احتساب أي رسوم على عملية الإلغاء.

وأوضح بان الودائع التي يقدمها "بيتك" هي: الوديعة الاستثمارية الخماسية، وتصل نسبة الاستثمار فيها إلى 100 % من مبلغ الوديعة، وديعة الكوثر الاستثمارية وهى وديعة سنوية تقدم أرباحها شهريا ،الوديعة الاستثمارية المطلقة المستمرة وهى وديعة سنوية توزع أرباحها في نهاية العام ،الوديعة الاستثمارية الثلاثية (3 شهور) وتوزع أرباحها بشكل ربع سنوي،أما وديعة السدره الاستثمارية فهى وديعة سنوية توزع أرباحها في نهاية العام، وللراغبين في الاستثمار بالعملات الأجنبية يقدم "بيتك"مجموعة الودائع الاستثمارية بالعملات الأجنبية" الدولار الأميركي ,والجنيه الإسترليني، واليورو " وتوزع أرباحها كل 3 شهور .

وذكر الفوزان بان أرباح المودعين في"بيتك" لعام 2013 قد أدرجت في حساباتهم فور إعلان النتائج المالية كعادتها كل عام، وهذه ميزة أخرى من مزايا ودائع "بيتك"، حيث تدرج أرباحها فور الإعلان عنها.  و تعتبرنسب العوائد هي ألأفضل بالسوق المحلي  مما يشير إلى نجاح إستراتيجية البنك والمتضمنة تحقيق ربحية مستدامة وتقديم أفضل العوائد للمودعين والمساهمين.

وقد شملت الزيادة في نسب الأرباح مقارنة بالعام السابق جميع أنواع الودائع الاستثمارية في "بيتك"، بما يعكس جودة الاداء و يحقق عدالة التوزيع حيث تم في العام 2013  توزيع 2.180% للوديعة الخماسية ، وتم توزيع 1.962% للودائع الاستثمارية المستمرة، و1.526% لوديعة السدرة، و1.308% لحسابات التوفير الاستثمارية .