" زين " راع رئيسي لحفلات مهرجان "هلا فبراير" الفنية

أعلنت زين الشركة الرائدة في عالم الاتصالات المتنقلة في الكويت عن رعايتها الرئيسية لحفلات مهرجان "هلا فبراير" الغنائية وذلك بالتعاون مع شركة "روتانا"، حيث يعتبر المهرجان من أضخم المهرجانات الترفيهية والثقافية التي تتزامن مع الأعياد الوطنية في البلاد، والذي يأتي في احتفالات الكويت الوطنية بمرور ثلاث وخمسون عاماً على الاستقلال ومرور ثلاث وعشرين عاماً على التحرير، حيث انطلق المهرجان في حفل الافتتاح الكبير بشارع سالم المبارك وتستمر فعالياته حتى نهاية شهر فبراير تحت عنوان "الكويت بأهلها".

وذكرت الشركة في بيان صحافي أن حفلات مهرجان "هلا فبراير" التي ترعاها زين هذا العام تأتي بتواجد مميز لعدد كبير من أبرز الفنانين العرب الذين سيمتعون الجمهور على مدى 6 أمسيات غنائية تعرض طوال شهر فبراير في صالة التزلج، حيث تنطلق الأمسية الأولى في السادس من الشهر الحالي، وتستمر الحفلات كل خميس وجمعة وحتى نهاية الشهر.  

وقال مدير العلاقات والاتصالات في الشركة وليد الخشتي " تعتبر زين ومنذ الانطلاقة الأولى لهذا المهرجان الضخم شريكاً رئيسياً للاحتفالات الوطنية، وتجديد مشاركتها في هذا الكرنفال الوطني هذا العام هو تأكيد لالتزامها بهذه الشراكة التي تعتز بها ".

وأضاف الخشتي بقوله " حرصت زين على رعاية الحفلات الغنائية نظرا للإقبال الكبير عليها في الأعوام الماضية وحرصاً منها على إمتاع الجمهور الكويتي في احتفالاته الوطنية ، فالتنوع الكبير في الفقرات الترفيهية زاد من إقبال جميع أفراد الأسرة من كل الأعمار على مثل هذه الحفلات ".

وأكد الخشتي أنه من خلال رعاية مهرجان "هلا فبراير" تحرص زين على مشاركة الشعب الكويتي احتفاليته وفرحته ، مشيراً أنها طبعت بصمتها في هذا الاتجاه بدعمها المهرجانات الوطنية مثل مهرجان "هلا فبراير" منذ انطلاقته الأولى ، حيث يلاقي استحسانا من أهل الكويت والمقيمين والزائرين للكويت خصيصا ليستمتعوا بهذه العروض الثقافية والفنية.

الجدير بالذكر أن تذاكر الأمسيات الغنائية الممتدة خلال شهر فبراير الجاري متوفرة في صالة التزلج خلال الفترة الصباحية والمسائية، علماً بأن أمسيات مهرجان "هلا فبراير" الغنائية هذا العام سوف تشهد أداء مجموعة من كبار الفنانين العرب الذين حضروا خصيصاً للغناء في هذه المناسبة الوطنية الغالية على قلوب أهل الكويت.