مسرح زين، من فعاليات افتتاح المهرجان في شارع سالم المبارك

"زين" تشارك الكويت أفراحها في مهرجان " هلا فبراير"

قامت زين أكبر شبكة اتصالات متطورة في الكويت بالمشاركة في حفل افتتاح مهرجان "هلا فبراير" في شارع سالم المبارك يوم الجمعة الماضي، حيث يعتبر أكبر المهرجانات الوطنية في الدولة على الإطلاق باعتباره الكرنفال الأوسع شهرة والأقرب لدى قلوب الجماهير، والذي ترعاه الشركة رعاية رئيسية طوال مدة إقامته خلال شهر فبراير الحالي.

وذكرت الشركة في بيان صحافي أنها قامت بالمشاركة بالفقرات الترفيهية والفلكلورية بالإضافة إلى المسابقات والجوائز العديدة التي خصصتها زين للجمهور الغفير الذي حضر حفل الافتتاح في شارع سالم المبارك وخاصة العائلات والأطفال الذين جاؤوا خصيصا ليشاركوا الكويت احتفاليتها الوطنية.

وبهذه المناسبة قال مدير إدارة العلاقات والاتصالات في الشركة وليد الخشتي "  زين تحرص باستمرار على المشاركة والمساهمة بقوة في مثل هذا الحدث الكبير الذي أصبح اسمه مرتبطا باسم الكويت لما يحتويه من فعاليات ذات روح وطنية، ولم يكن للشركة أن تفوت هذه المناسبة دون مساهمة واضحة منها في دعم هذا المهرجان الذي ما زالت ترعاه سنوياً منذ ولادته ".

وأكد الخشتي أنه من خلال رعاية مهرجان "هلا فبراير"تحرص زين على مشاركة الشعب الكويتي احتفاليته وفرحته ، مشيراً أنها طبعت بصمتها في هذا الاتجاه بدعمها المهرجانات الوطنية مثل مهرجان "هلا فبراير" منذ انطلاقته الأولى الذي يلاقي استحسانا من أهل الكويت والمقيمين والزائرين للكويت خصيصا ليستمتعوا بهذه العروض التجارية والثقافية والفنية.

وأوضح الخشتي أن مشاركة زين في هذا الحدث المهم يعود الى إيمانها البالغ بأهمية المسؤولية الاجتماعية ودور القطاع الخاص في المجتمع الذي ينعكس تأثيره على المجتمع الذي يعمل به.

ومضى في قوله "  شركة زين تقدم العديد من الفعاليات على طريقتها الخاصة لكافة عملائها والمتمثلة في طرح العديد من الأنشطة التي تم إعدادها خصيصا لتواكب هذا المهرجان الوطني بالإضافة إلى الجوائز والهدايا الوفيرة التي توفرها الشركة من خلال هذا المهرجان الضخم والتي تمنحقيمة مضافة للعميل و تلبي اهتمامه."

الجدير بالذكر أن زين متواجدة كراعي رئيسي للمهرجان طوال فترة تنظيمه، حيث انطلق في 31 يناير في شارع سالم المبارك ويستمر حتى نهاية شهر فبراير، وسيتخلله العديد من الفقرات والمسابقات طوال شهر فبراير ومنها الأمسيات الشعرية والدينية والثقافية بالإضافة للحفلات الغنائية وخيمة مدينة عالم زين للأطفال التي تحرص الشركة على رعايتها كل سنة لتبث الفرحة والبهجة في نفوس الأطفال.

 

×