سعيد توفيقي

توفيقى: 2 مليون مستخدم لتطبيق القران الذي أطلقه "بيتك" على الايفون

قال المدير التنفيذي للعلاقات العامة والإعلام في بيت التمويل الكويتي "بيتك" سعيد توفيقى إن عدد مستخدمي تطبيق القران الكريم الذي أطلقه "بيتك" على أجهزة الايفون (ابل) وصل إلى مليوني مستخدم، ما يدل على الإقبال الكبير على استخدام هذا التطبيق على مستوى العالم لتمتعه بميزات عالية جعلته محط الاهتمام.

وأضاف توفيقى بان "بيتك" يعتبر أول مصرف على المستوى المحلي والإقليمي يضع هذا التطبيق تحت تصرف مستخدمي الأجهزة الذكية سواء أيفون أو أيباد أو ايبود، التي تتمتع اليوم بمعدلات استخدام عالية  حيث لايقتصر استخدام التطبيق على النطاق المحلي بل تعداه الى النطاق العالمي ليصل الى الامريكيتين اللتين تشهدان استخداما واسعا للتطبيق، وكذلك المملكة العربية السعودية ومعظم دول العالم وذلك انطلاقا من مبادئه الشرعية التي يعمل وفقها ويحافظ عليها، وانسجاما مع دوره الاجتماعي وريادته العالمية في صناعة الصيرفة الاسلامية.

وأشار إلى ان تطبيق القران الكريم الذي اطلقه "بيتك"، يتمتع بميزات عديدة حيث بالإمكان إضافة عدد من القراء بالإضافة إلى دعم كامل لشاشة الريتنا ولأجهزة الايباد، وتغيير تلقائي لاتجاه الشاشة، كما يتمتع بوجود كتب تفسير مختلفة وبلغات متعددة ( العربية والانكليزية والتركية والفرنسية)، وشريط خيارات الآية للتحكم عند النقر بالإضافة إلى طريقتان للمشاهدة، وضع القراءة حيث يمكن قراءة الآيات بدون أي خيارات ماعدا شريط خيارات الآية، ووضع التحكم حيث بالإمكان إدارة التنزيلات والبحث والتحكم بالفواصل، كما يتمتع التطبيق بميزة التنقل السريع والسهل بين صفحات القران في وضع التحكم.

وذكر ان من بين مميزات التطبيق ادراج نظام مميز لحفظ مواقع القراءة بحيث يتمكن من تحديد الآيات وحفظها كعلامة للرجوع اليها، ويوفر أيضا امكانية الرجوع لتفسير أو ترجمة أي آية بصورة لحظية، من خلال اختيار الآية على صفحات المصحف نفسها، ويتيح للمستخدم أيضا فرصة انتقاء الألوان المريحة وفق التقنية الحديثة، وكذلك تقريراً دورياً بعدد ما أنجزه المستخدم من قراءة مع احتساب الزمن المستغرق عند القراءة.

وأكد توفيقى أن "بيتك" يحرص على تطوير وتحديث تطبيقاته وبرامجه المتنوعة على الأجهزة الذكية، كما فعل ولايزال مع برامجه على شبكة الانترنت، كما يسعى دائما لإطلاق تطبيقات وبرامج جديدة مستفيدا مما تقدمه التقنية الحديثة من ابتكارات، وتوظيفها لخدمة الجميع.

 

×