البنك الوطني يستضيف طلبة الإعلام في الجامعة الأميركية في الكويت

استضاف بنك الكويت الوطني طالبات وطلاب من قسم الإعلام في الجامعة الأميركية في الكويت في زيارة ميدانية الى المبنى الرئيسي للبنك للتعرف على طبيعة عمل إدارتي العلاقات العامة والإعلان. وكان في استقبالهم فريق العلاقات العامة والإعلان الذي رافقهم في جولة للتعرف على طبيعة العمل في هاتين الادارتين.

وقال مسؤول العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني يعقوب الباقر إن هذا النوع من الزيارات هو جزء من المسؤولية الاجتماعية التي يأخذها البنك الوطني على عاتقه تجاه الشباب والمؤسسات التعليمية وذلك بهدف دعم الجانب الأكاديمي لدراستهم وتوسيع آفاق مكتسباتهم الدراسية من خلال التجربة الميدانية والاحتكاك ببيئة العمل الحقيقية للتعرف أكثر على زوايا وتفاصيل تضاف الى رصيدهم التعليمي. إن البنك الوطني متواجد دائما ومستعد لتقديم ما يحتاجه الشباب الذين يستعدون لدخول معترك سوق العمل، وبالإضافة الى هذه الزيارات يوفر البنك مجموعة من البرامج الأكاديمية التي تعنى بالاستثمار بالشباب وتحفيز قدراتهم على غرار أكاديمية الوطني وبرنامج التدريب الصيفي لطلبة المدارس والكليات.

وأضاف الباقر أن إدارة العلاقات العامة في البنك الوطني إدارة حيوية بحكم المهام والوظائف التي تقوم بها. وهذه الزيارة مفيدة جدا لطلبة قسم الإعلام لأنها تتداخل كثيرا مع اختصاصاتهم المختلفة. لقد حرصنا خلال الزيارة على تسليط الضوء على الجوانب المهمة من عمل الإدارة الذي يخدم تخصصهم العلمي.

وبدورهم  تفاعل الطلبة بشكل لافت مع الاستعراض الذي قدمه فريق عمل الوطني لإدارتي العلاقات العامة والإعلان  وقاموا بطرح أسئلة تناولت طبيعة العمل والكفاءة المطلوبة لأدائه.

كما عبر طلبة الجامعة الأميركية عن شكرهم للبنك الوطني على هذه المبادرة وما وفره من معلومات مهمة ومفيدة تضاف الى رصيدهم الأكاديمي كتجربة تلقي الضوء على واقع طبيعة العمل والتعامل مع متطلبات السوق.

وتجدر الاشارة الى أن هذه الزيارة هي جزء من رعاية البنك الوطني للنشاطات الطلابية وهي تأتي من منطلق حرصه على التواصل مع المؤسسات التعليمية والاهتمام بشريحة الشباب. كما يحرص البنك الوطني على التواصل ليس فقط من خلال الخدمات المصرفية التي يوفرها البنك للشباب والطلبة من خلال حسابي الشباب والازرق، ولكن أيضا من خلال توفيره للعديد من الفرص التدريبية لهم مثل التدريب الميداني وبرنامج التدريب الصيفي.

 

×