بنك بوبيان يحتفل بمرور 9 سنوات على التاسيس

يحتفل بنك بوبيان غدا الخميس الموافق 28 نوفمبر بمرور 9  سنوات على تاسيسه كبنك يعمل وفق احكام الشريعة الاسلامية ساهم في راسماله جميع افراد الشعب الكويتي ليكون اضافة مميزة للقطاع المصرفي الكويتي عموما والاسلامي على وجه الخصوص .

وأكد نائب رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي للبنك عادل عبدالوهاب الماجد ان ما تحقق من نجاح وما سيتحقق بمشيئة الله جاء نتيجة الدعم الذي حصل عليه البنك من مساهميه وثقة عملائه التى تنمو يوما بعد يوم الى جانب الجهود التى بذلها موظفو البنك خلال السنوات الاربع الاخيرة والتى اثمرت الكثير من النتائج الايجابية.

واضاف مؤكدا ان خطط البنك اعتمدت على توسيع قاعدة الأعمال والتركيز بصورة أعمق على النشاطات المصرفية الرئيسية بما تشملها من خدمات ومنتجات وحلول تمويلية  تلبي كافة احتياجات الأفراد والشركات مشيراً إلى أن هذه التوجهات تزامنت مع المحافظة على جودة الأصول، فاعلية سياسة إدارة المخاطر الائتمانية ومواصلة السياسة المتحفظة في بناء المخصصات.

واوضح الماجد " ركزت إستراتيجية العودة إلى أساسيات العمل المصرفي (2010-2014) على التوسع في السوق المحلي من خلال الخدمات والمنتجات الموجهة للأفراد والشركات ، فبالنسبة للخدمات انصبت الجهود على محورين الأول رفع عدد الفروع المحلية أو أعادة توزيع خريطة انتشار البعض منها، بحيث تكون على مقربة من العملاء، أما الثاني فمن خلال التوسع في طرح منتجات جديدة وغير مسبوقة.

ووجه الماجد الشكر لجميع العاملين في البنك والعملاء والمساهمين على كل هذا الدعم الذي ادى الى ان يكون بنك بوبيان بالفعل واحدا من اهم البنوك الاسلامية المحلية وان يكون دائما مثالا ونموذجا للمؤسسات المالية الاسلامية .

 

** تحولات استراتيجية

والمعروف انه على الرغم من عمر البنك الذي يمتد لتسع سنوات الا ان بدايته الحقيقية كان في عام 2009 مع دخول بنك الكويت الوطني مساهما رئيسيا في راس مال البنك ومن ثم اقرار الاستراتيجية الجديدة للبنك للفترة 2010 – 2014 الى جانب زيادة راس المال وتشكيل ادارة تنفيذية جديدة للبنك برئاسة عادل الماجد ومجموعة مميزة من الخبرات المصرفية المعروفة .

وارتكزت الاستراتيجية الجديدة للبنك التى وضعتها مؤسسة ماكينزي العالمية للاستشارات على عودة البنك مرة اخرى الى اساسيات العمل المصرفي بعد ان قضى سنوات عدة منذ نشاته في التركيز على الاستثمار لاسيما خارج الكويت .

وتعبر الارقام على حجم ما تحقق من انجاز خلال السنوات الاربع الاخيرة وتحول البنك من مرحلة الخسارة الى الربحية فحسب اخر ارقام الربع الثالث من العام الحالي فقد تمكن البنك من تحقيق صافي ربح حتى نهاية سبتمبر 2013 قدره 9.3 مليون دينار كويتي بزيادة 22% عن ذات الفترة من العام الماضي بربحية سهم بلغت5.1 فلس ونمو إجمالي الاصول  إلى 2.1 مليار دينار بزيادة 17% عن نفس الفترة من العام الماضي وهو الامر الذي ما كان ليتحقق لولا الجهود التى بذلها جميع العاملين في البنك.

ومن المؤشرات الايجابية ايضا زيادة صافي إيرادات التمويل لتصل إلى 45 مليون دينار كويتي بنهاية سبتمبر 2013 مقارنة مع 38 مليون دينار كويتي لنفس الفترة من عام 2012 و بنسبة نمو قدرها 18 %، بالإضافة إلى زيادة ودائع العملاء إلى 1.7 مليار دينار كويتي مقارنة مع 1.3 مليار دينار كويتي لنفس الفترة من العام السابق بنسبة نمو قدرها  24%.

كما ارتفع إجمالي قيمة حقوق الملكية في البنك ليصل إلى 258 مليون دينار كويتي مقارنة مع 250 مليون دينار كويتي والذي ترتب عليه أن بلغ معدل كفاية رأس مال البنك 22.2 % الى جانب ارتفاع محفظة التمويل إلى 1.4 مليار  دينار كويتي مقارنة مع 1.2 مليار دينار كويتي بنهاية سبتمبر من العام الماضي وبنسبة نمو 18 % إلى جانب الارتفاع المتواصل لقاعدة عملاء البنك .

وكان البنك وخلال العام الحالي قد تمكن من الحصول على 11 جائزة إقليمية وعالمية ابرزها جائزة افضل بنك اسلامي صاعد من مجلة غلوبل فاينانس العالمية وجائزة افضل بنك اسلامي في الكويت للعام الرابع على التوالي من اربيان بزنس الى جانب جائزة أفضل بنك إسلامي في الكويت لخدمة العملاء للعام الثالث على التوالي من مؤسسة سيرفس هيرو وجائزة اسرع البنوك نموا من مجلة بانكر الشرق الاوسط للعام الثاني على التوالي و جائزة أفضل بنك كويتي في المسؤولية الاجتماعية من أكاديمية تتويج وجائزة أفضل صندوق إسلامي من بانكر ميدل ايست.

 

الاستراتيجية بعد مرور 4  اعوام

وحسب مسؤولي البنك فان الاستراتيجية التى وضعتها ادارة البنك في عام 2010 لمدة خمس سنوات وتحديدا حتى نهاية 2014 تسير في الاتجاه الصحيح والدليل ان غالبية ان لم يكن كل الاهداف التى وضعتها قد تحقق جزء كبير منها أهمها بالطبع عودة البنك مرة اخرى الى مسار الربحية بعدما سجل خسارة كبيرة في عام 2009 بلغت اكثر من 50 مليون دينار .

وتؤمن ادارة بنك بوبيان ان نمو الارباح التشغيلية لاي بنك مرتبط بمدى قدرته على التواصل مع العملاء وبطبيعة الحال فان الفروع لا تزال افضل وسيلة لهذا التواصل ، من هنا جاء سعي البنك الدائم منذ عام 2010 في الحصول على افضل المواقع من اجل المزيد من التوسع الجغرافي ولدى بوبيان خطة للوصول مع نهاية العام 2014 الى اكثر من 35  فرعا .

الخدمات المصرفية للافراد

وكان عام 2013 مميزا فعلي مستوى الخدمات الشخصية اطلق العديد من الخدمات الحصرية والوحيدة في الكويت ابرزها حملة "بوبيان يحقق لك الكثير" لجميع عملاء حسابات الرواتب المميزة "أنت" "وياك" و حساب النخبة " بلاتينيوم " الى جانب حملة خاصة لعميلات حسابات الراتب انت والبلاتينيوم والتى تمنحهن فرصة ربح جاشزة قيمتها 10 الاف دينار للتسوق في عواصم الموضة العالمية الى جانب تغطية كافة تكاليف السفر لشخصين.

كما قام البنك باطلاق خدمة " السحب النقدي بدون بطاقة " لأول مرة على مستوى الكويت والتي تتيح لعملاء البنك إمكانية سحب مبالغ نقدية من أجهزة السحب الآلي الخاصة بالبنك و المنتشرة في مختلف أنحاء الكويت بدون استخدام البطاقة المصرفية المخصصة للسحب الآلي   ( بطاقات كي نت ) مواكبة للتطورات الأخيرة التي شهدها البنك فيما يتعلق بالخدمات التي يقدمها عبر الهواتف الذكية.

وقام البنك ايضا بتجديد حملة " استرجع لغاية 5 % "  لعملائه من حملة البطاقات الائتمانية بحلة جديدة للعام الثاني والتي أتت بناء على النجاح الملحوظ الذي لاقته هذه الحملة منذ طرحها و التي تتيح للعملاء فرصة استرجاع حتى  5 % من قيمة جميع مشترياتهم باستخدام البطاقة الائتمانية داخل أو خارج الكويت .

إضافة إلى ذلك أطلق البنك في عام 2013 خدمة إيداع الشيكات المتعددة و ذلك لأول مرة في الكويت في العديد من أجهزة السحب الآلي التابعة للبنك حيث يمكن إيداع أكثر من شيك خلال العملية الواحدة حتى 16 شيك .

كما اطلق البنك خلال العام الحالي التطبيقات الحديثة لاستخدمات الهواتف الذكية في المعاملات المصرفية المختلفة سواء على الايفون او اجهزة الاندرويد والتى تتميز بالسرعة والسهولة .

ويمكن لعملاء البنك الحصول على خدمات مختلفة عبر الموبايل بانكنج مع سهولة تصفح وعرض البيانات المالية بأعلى معدلات الأمان والحماية والسرعة الفائقة للبرنامج في الاستجابة واسترداد البيانات المطلوبة .    

اما بالنسبة لعملاء الخدمات المصرفية الخاصة او عملاء PRIVATE BANKING  فقد تم تأسيس الإدارة المصرفية الخاصة لنكون بذلك أول بنك محلي يعمل وفق أحكام الشريعة الإسلامية يخصص مبنى خاصا لهذه الشريحة من العملاء المميزين وذلك في إطار منحهم المزيد من الخصوصية التي يسعون إليها دائما الى جانب السرعة في انجاز معاملاتهم كافة وتلبية مختلف احتياجاتهم المالية والاستثمارية باحترافية عالية.

 

** اكاديمية اتقان

واستمرارا للعام الماضي فقد استمرت انشطة أكاديمية اتقان التابعة لبنك بوبيان والتى تعد نموذجا حديثا ومبتكرا لتدريب الموارد البشرية الساعية الى تنمية القيادات الكويتية الشابة بالتعاون مع جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا GUST والمعتمدة من جامعة ميسوري Missouri at St. Louis (UMSL) والتي تم الإتفاق معها مسبقا لتكون الذراع الأكاديمي الحصري في الكويت لبنك بوبيان .

وتجاوز عدد الموظفين الملتحقين بالاكاديمة السبعين اكثر من 40 منهم يدرسون للحصول على درجة الماجستير .

 

** دعم المجتمع

ويعتبر بنك بوبيان من البنوك الرائدة في دعمه لكافة شرائح المجتمع باعتباره جزء من المجتمع وإيمانا منه بضرورة المشاركة في تطور المجتمع حيث نظم مسابقة البيئة الخضراء والتي يدعو فيها جميع مدارس الكويت الحكومية والخاصة بجميع مراحلها التعليمية للمشاركة في هذه المسابقة التى تحفز الطلبة لابتكار مبادرات تهدف الى الحفاظ على البيئة لاسيما وانها تعتبر الاكبر من نوعها على مستوى الكويت والاولى التى ينظمها بنك بالتعاون مع منظمة دولية مرموقة وهي منظمة الامم المتحدة للتربية والعلم والثقافة ( اليونيسكو ).

كما انه لم يغفل دور المعاقين في المجتمع حيث قام بزيارتهم العديد من المراكز التابعة لهم والتي من أبرزها دور الرعاية الخاصة وجمعية أولياء أمور المعاقين وغيرها العديد من خلال الدعم المادي والمعنوي سواء في احتفالات الوطنية في فبراير أو القرقيعان بالإضافة إلى ورش العمل التي تنمي مهاراتهم وتساعد في دمجهم بالمجتمع في شتى مجالاته.

واستمرت الحملات التوعوية المميزة للبنك والتى كان ابرزها حملة العلاج الطبيعي وحملة الطوارىء الطبية واللتان استقطبتا اقبالا كبيرا من المواطنين والمقيمين الراغبين في الحصول على استشارات وخدمات صحية مجانية للاطمئنان على صحتهم .