" زين " تشارك "الأمل الإلكترونية " في إضاءة الشمعة الخامسة لأصحاب الاحتياجات الخاصة

أعلنت "زين" أكبر شبكة اتصالات متطورة في الكويت عن مشاركتها جريدة الأمل الإلكترونية في احتفالها بعيدها الخامس تحت شعار "بأيدينا نضيء شمعة الأمل"، وهي الجريدة التي تأسست كمشروع تطوعي من قبل مجموعة من الشباب الكويتي لمتابعة كل ما يهتم بشأن ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن مشاركاتها ومساهماتها في الاحتفال الخامس لجهة تهتم لفئة أصحاب الاحتياجات الخاصة يبرز التزاماتها ومسؤوليتها كواحدة من المؤسسات المهتمة بواجباتها الاجتماعية ، مبينة أنها لا تألو جهدا في مشاركة هذه النوعية من الاحتفالات .

وإذ اعربت الشركة عن تقديرها لأهداف الجريدة ودورها في تسليط الضوء على طاقات ذوي الاحتياجات الخاصة ، فإنها ثمنت في ذات الوقت جهودها الحثيثة في محاولاتها الدائمة لمساعدة أصحاب الاحتياجات الخاصة في تشجعيهم على العمل و دمجهم في المجتمع .

وقال مدير العلاقات والاتصالات في الشركة وليد الخشتي " نعتز كثيراً برعايتنا لجريدة الأمل الإلكترونية للعام الخامس على التوالي ، فالشركة تؤكد برعايتها المستمرة أنها حريصة  على توفير كافة وسائل الدعم والمساندة لمختلف شرائح المجتمع ".

وأضاف بقوله " تحظى فئة ذوي الاحتياجات الخاصة بدعم كبير من خلال برنامج مسؤوليتنا الاجتماعية ، وذلك في محاولة من الشركة لمساعدتهم وتمكينهم في التغلب على تحدياتهم ، وتفعيل دورهم في المجتمع كأفراد فاعلين ومنتجين ".

وأكد بقوله " الشركة مستمرة في تخصيص الدعم المادي و المعنوي لهذه الفئة العزيزة علينا جميعا ، لتعكس بذلك القيم الجميلة لعلامتها التجارية ( زين عالم جميل )" ، مشيراً إلى أن زين ستكرس المزيد من جهودها في الفترة المقبلة ، وذلك بهدف ترسيخ التزاماتها في مجالات المسؤولية الاجتماعية.

الجدير بالذكر ان الجريدة ذات الأهداف النبيلة استحقت المركز الأول في جائزة الصباح للمعلوماتية وتم تكريمها من قبل سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ، وذلك نظراً لأهداف الجريدة السامية وجدية القائمين على إدارتها وتحريرها ، كما حصلت على العديد من الجوائز الأخرى المميزة ، مثل حصولها على المركز الأول كأفضل مجموعة تطوعية ، والمركز الثالث في جائزة الكويت الإلكترونية ، والمركز الثالث على مستوى الوطن العربي في جائزة الشارقة للعمل التطوعي.

 

×